وزير خارجية البحرين: قطر في الفلك الإيراني وقمة الخليج في وقتها

طباعة التعليقات

الدمام ـ الشرق

قال الشيخ خالد بن احمد آل خليفة وزير خارجية مملكة البحرين ان قطر ما زالت تدور حتى الان في فلك ايران، مشدا على ذلك بقوله «لم نرَ من قطر حتى الآن أية بادرة توحي بمبادرتها لحل الأزمة، ولذلك نحن لا زلنا ننتظر منهم هذه الخطوة».
واردف قائلاً «نحن لسنا خاسرين.. يهمنا استقرار ورخاء دولنا، وأمن شعوبنا وتقدمها قبل أي شيء، والأمر راجع للقطريين. إذا كانوا يريدون حل ازمتهم أم لا».
وحول انعقاد القمة الخليجية في الكويت علق قائلاً «القمة في وقتها، وتأتي بدعوة من الدولة المضيفة».
وحول تصريح الرئيس الاميركي دونالد ترمب بأنه من الممكن إلغاء اتفاق البرنامج النووي الايراني، قال الشيخ خالد آل خليفة «هذا شيء راجع للرئيس ترمب، نحن رحبنا بخطابه وبالاستراتيجية التي طرحها، وكنا ننتظرها من زمان، والبحرين رحبت بهذه الاستراتيجية لأنها من أكثر الدول التي عانت من الارهاب الايراني، ومن التدخلات الايرانية، ونحن ننتظر من هذه الاستراتيجية ان تتقدم وان تحقق اهدافها ولا تتراجع».
واكد الشيخ خالد ان تقارب الاستراتيجية التي اطلقها الرئيس ترمب مع رؤية كل من السعودية والامارات والبحرين حول دور ايران في المنطقة ليس وليد الساعة، وان هذا التقارب طويل الأمد وبالأخص مع البحرين، وأضاف قائلاً: «الآن نرى صورة اوضح من ذي قبل، رؤية صحيحة وتمس مكامن الخطر في المنطقة، حيث تمثل ايران الخطر الأكبر على امن واستقرار المنطقة».