برفقة عدد من رجال الأعمال..

سفير فنلندا يسجل زيارة إلى مستشفى د. سليمان الحبيب الرقمي

1037813.jpg
طباعة التعليقات

الرياضالشرق

سجل سفير جمهورية فنلندا لدى المملكة السيد بيكا فاوتيلاينين وبرفقته نائبة رئيس البعثة، فيلما بيلتونين، وعددٍ من رجال الأعمال الفنلنديين بزيارة أول مستشفى رقمي بالشرق الأوسط، مستشفى د.سليمان الحبيب بالسويدي.

وكان في استقباله والوفد المرافق مدير عام المستشفى الدكتور عبدالكريم الشويرخ وعددٍ من مسؤولي المستشفى.

وخلال الزيارة تم إطلاع السفير بيكا والوفد المرافق على إمكانيات المستشفى والتقنيات الرقمية التي يتم تطبيقها فيه لأول مرة بالمنطقة، إذ يتم تقديم الخدمات الصحية بنظام رقمي آلي في كافة الخطوات. منذ حجز الموعد مع الطبيب مروراً بالفحوصات التشخيصية وانتهاءً بنتائج التشخيص والحصول على الخطة العلاجية والوصفة الطبية ومن دون أي تدخل بشري.

وزار السفير قسم الطواريء واطلع على الجاهزية العالية للفريق الاسعافي وتقديمه خدماته الطبية السريعة والعاجلة، عبر نظام رقمي متكامل لمختلف الحالات المرضية الطارئة وعلى مدار الساعة ومروراً بقسم المختبر المجهز بأحدث التجهيزات المخبرية الدقيقة.

وشملت الزيارة؛ أقسام القلب والتنويم والعناية المركزة ومركز الأشعة التفاعلي Tele Radiology الذي يتم من خلاله تقديم تشخيصاً دقيقاً من خلال تقنيات هى الأحدث وتمنح المرضى الراحة والاسترخاء أثناء الفحوصات.

وشاهد الوفد النظام المطبق بغرف التنويم والذي يمكن المريض من التواصل مع الطبيب والتحكم في وضعية السرير والإضاءة والستائر وتصفح الانترنت من خلال شاشة رقمية مثبتة أمامه على السرير.

وكذلك مركز القيادة والتحكم للعناية المركزة عن بعدTele ICU and Command Center الذي يتيح للأطباء مراقبة الحالات المرضية بالعناية الحرجة وملاحظتها وإدارتها في مختلف مستشفيات المجموعة، ويمنح للكوادر الطبية القدرة على الاطلاع على جميع معلومات المرضى وتقديم كافة سبل الرعاية لهم ومراقبتهم ومتابعة حالتهم بشكل مستمر.

وأختتم الجولة بزيارة مركز علاج أمراض القلب للأطفال والكبار والذي يضم وحدات متخصصة في القسطرة وطب قلب الأطفال وكهرباء القلب والطوارئ القلبية ، وزيارة أول مركز متخصص لزراعة الكلى.

وفي ختام الزيارة أثنى سعادة السفير بيكا فاوتيلاينين والوفد المرافق على ما شاهدوه من إمكانيات وتجهيزات عالية المستوى بالمستشفى والتي تقدم مفهوماً مختلفاً للرعاية الصحية عبر المستشفى الرقمي، مؤكداً أن مستشفى د.سليمان الحبيب يُعد إضافة نوعية للخدمات الطبية بالمنطقة.