قوات الأسد تشدد من قصفها وحصارها لمخيم اللاجئين الفلسطينيين

1037936.jpg
طباعة التعليقات

بيروتواس

أعلنت اللجان الشعبية الفلسطينية اليوم أن قوات نظام الأسد والمليشيات المسلحة التابعة له شددت من حصارها وقصفها لمخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا.

وطالبت اللجان الفلسطينية في بيان لها اليوم الأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان الدولية ووسائل الاعلام تسليط الضوء على ما يتعرض له اللاجئين الفلسطينيين من قتل وتجويع وحصار وتدمير لمنازلهم بسبب القصف والحصار الذي تمارسه قوات نظام الأسد.

من جهتها أكدت مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا أن قوات نظام الأسد قصفت بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة الأحياء السكنية في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين قرب دمشق.

وأشارت المجموعة في بيان اليوم إلى أن قوات النظام استهدفت بالرشاشات الثقيلة المنازل والأماكن العامة في مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوب سوريا.

وبحسب البيان فإن جيش النظام السوري فتح نيران رشاشاته نحو المخيم مستهدفاً منازل المدنيين بالإضافة إلى تعرض مئذنة جامع القدس لعدد من الطلقات.