بعد فشله في زراعته بالخارج..

استبدال مفصل لسبعيني في مستشفى د.سليمان الحبيب

1040549.jpg
طباعة التعليقات

الدمامالشرق

تمكن فريق طبي بمستشفى د.سليمان الحبيب بالسويدي من إنهاء معاناة مريض يبلغ من العمر 72 عاماً، بعد تعرضه لمضاعفات خطيرة ناتجة عن خضوعه لعملية زراعة مفصل صناعي في احدى المستشفيات خارج المملكة كادت أن تفقده القدرة على الحركة، وذلك بعد إعادة استبدال مفصل الركبة وإجراء عدد من التدخلات العلاجية والجراحية التي تكللت بالنجاح وإعادته لممارسة حياته الطبيعية.

وقال الدكتور عادل غندور طبيب جراحة العظام وزراعة المفاصل الحاصل على الزمالة البريطانية: “راجع المريض المستشفى وهو يشكو من مضاعفات خطيرة بالركبة من بينها التهابات شديدة وفقدان القدرة على الحركة”، والمريض مصاب بداء السكري ولديه تاريخ مرضي سابق من إصابته بالجلطة القلبية إلى جانب معاناته من انخفاض في نسبة أملاح الدم.

وأضاف: “قام المستشفى بتخصيص فريق طبي متكامل من استشاريي العظام والباطنية والقلب والتخدير والعناية المركزة، وذلك لمتابعة حالته الصحية قبل وأثناء وبعد العملية. وخضع المريض لبرنامج علاجي للتشافي من الالتهاب الشديد بالركبة ومن ثم تم تجهيزه لإجراء العملية الجراحية، وقد قام الفريق الجراحي بتنظيف الركبة تماماً وتركيب مفصل صناعي متطور يتناسب مع حالته الصحية.

وأوضح؛ الدكتورعادل غندور أنه تم إستخدام تقنية “RHK” Rotating Hinge Knee وهي إحدى التقنيات الطبية المعتمدة لاستبدال المفاصل في كبريات المستشفيات البريطانية، والتي تتسم بأنها أكثر دعماً للمريض وتكسبه مزيداً من القوة والثبات أثناء الحركة، كما أنها تمكنه من عدم الاعتماد على الأربطة الداخلية بمفصل الركبة والشعور بتحسن كبير، وبفضل من الله تكللت العملية بالنجاح وتم نقل المريض إلى العناية المركزة ليتلقى رعاية حثيثة حتى تستقر مؤشراته الحيوية والسيطرة على معدل الأملاح والسكري، وتماثل المريض للشفاء بشكل كبير ولله الحمد، لافتاً إلى المريض غادر المستشفى وهو لديه القدرة على الحركة دون الحاجة للكرسي المتحرك.

من جانبه قال الدكتور احسان العالم، المدير الطبي لمستشفى د. سليمان الحبيب بالسويدي بأن المستشفى يمتلك تجهيزات طبية متطورة يقوم عليها كفاءات طبية مدربة على أعلى مستوى في مختلف التخصصات لتقديم أفضل رعاية صحية للمريض بمشيئة الله ، والتعامل مع كافة الحالات الحرجة أو غير المتوقعة أثناء التدخلات العلاجية والجراحية.