الدوحة تتعرض للحرج بسبب فبركة إعلامية

طباعة التعليقات

الرياض ـ نواف الفهد

اجتاحت عاصفة من الغضب مواقع التواصل الاجتماعي، استنكر خلالها ناشطون مغاربة قيام «جهات» قطرية بفبركة صورة للملك محمد السادس، أثناء زيارته للدوحة بداية الأسبوع الحالي، وهو يحمل وشاحاً أبيض. وتورط إعلاميون قطريون ببث صورة ملك المغرب بعد التلاعب بها، وإضافة عبارة على الوشاح يبدو الوشاح وكأنه يحمل عبارة «لكم العالم ولنا تميم». وفي وقت لاحق تراجع مسؤولون في الدوحة عن الصورة. وقال بيان صادر من مدير مكتب الاتصال الحكومي في قطر، إن الدوحة تأسف للصورة المركبة التي تظهر الملك محمد الخامس يحمل وشاحاً أثناء زيارته أحد الأماكن في الدوحة. وانتشرت الصورة المركبة للملك محمد السادس، أثناء زيارته قطر التي وصلها الأحد الماضي، قادماً إليها من الإمارات، وهو يحمل وشاحاً كتب عليه «لكم العالم ولنا تميم»، وقام على الفور إعلاميون رسميون في دولة قطر، ومواقع رسمية بنشر الملصق عبر صفحاتهم على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، في إشارة إلى انحياز المغرب للموقف القطري في الأزمة الخليجية الراهنة. ومن بين من روّج لهذه الصورة، الصحافي القطري عبد الله العذبة، رئيس تحرير صحيفة «العرب» القطرية، وجابر الحرمي رئيس تحرير جريدة «الشرق» القطرية، والمذيع بقناة الجزيرة فيصل القاسم، وزميلته المذيعة خديجة بن قنة، وكذلك موقع «الخليج أون لاين»، و«شبكة مرسال قطر»، وغيرها. واستدعى انتشار الصورة غضباً مغربياً، حيث نفى ياسر الزناكي، مستشار الملك محمد السادس، بشكل قاطع، أن يكون الملك محمد السادس قد أخذ صورة بوشاح يحمل رسالة سياسية، واصفاً هذه الصورة بالمزيفة، وأنها «مجرد فبركة واضحة». وأعرب الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني، مدير مكتب الاتصال الحكومي عن أسفه للصورة المركبة، التي تظهر العاهل المغربي وهو يحمل وشاحاً أثناء إحدى الزيارات في منطقة الدوحة.