ثلاثنية تنجب بعد 14 عاماً من زواجه في مستشفى د. سليمان الحبيب

1042127.jpg
طباعة التعليقات

القصيمالشرق

نجحت وحدة علاج العقم والمساعدة على الإنجاب بمستشفى د. سليمان الحبيب بالقصيم في مساعدة أسرة سعودية على الإنجاب لأول مرة بعد 14 عاماً من المراجعات والتردد على العديد من المستشفيات داخل وخارج المملكة دون جدوى.

وقال استشاري علاج العقم والمساعدة على الإنجاب بمستشفى د. سليما الحبيب، الدكتور سامر العلان: تم استقبال المراجعة التي تبلغ من العمر 37 عاماً ومتزوجة منذ 15 عاماً، وبالاطلاع على التقارير الطبية وتاريخها المرضي تبين أنها أجرت 14 محاولة بحثاً عن الإنجاب، كما خضعت في السابق لعمليات حقن مجهري وأطفال الأنابيب ولم يكتب لها النجاح .

وأضاف د. سامر: تمت دراسة حالة الزوجين بالتفصيل وخضعت الزوجة لعددٍ من الفحوصات والتحاليل، وتبين أنها تعاني من تأخر إنجاب غير مفسر وأنها لم تجري عملية منظار للرحم وتحفيز بطانة الرحم خلال المحاولات السابقة Hysteroscopy + endometrial scratch . ومن ثم تقرر إخضاعها للمتابعة الحثيثة ووضع خطة علاجية لها.

وتابع: تم إجراء المنظار الرحمي وتحفيز البطانة في الدورة الشهرية ما قبل دورة أطفال الأنابيب مع المراقبة الدقيقة لمستويات الهرمونات وإجراء تنشيط للإباضة ، وبعد ذلك سحب للبويضات وتلقيحها بالمختبر وزراعتها بالرحم.

وأكد د. سامر بأنه بعد مرور أسبوعين من عملية أطفال الأنابيب تم إجراء اختبار للحمل، وقد كان إيجابياً ولله الحمد. وبعد ثلاثة أسابيع أجريت لها الأشعة والتي أظهرت تكون الجنين بصفة طبيعية، مشيراً إلى ان عيادات النساء والولادة استقبلت المراجعة للمتابعة خلال تلك الفترة إلى أن وصلت للشهر التاسع الذي شهد ولادتها ولله الحمد لمولودة أنثى.