الهلال ينتظر غلته من الفتح.. والأهلي يطمح بنقاط أحد .. التعاون والاتفاق في مصيرية

1042813.jpg
طباعة التعليقات

حائلخالد الحامد

في ختام الجولة الثالثة عشرة والأخيرة من الدور الأول للدوري السعودي للمحترفين تقام مساء اليوم الأحد ثلاث مواجهات، وهي لقاءات قد تبدو مفصلية للفرق التي تبحث عن تحقيق الطموحات. ففي الأحساء يحل الهلال ضيفا على الفتح، ويلتقي وصيفه الأهلي مع أحد بالمدينة المنورة، ويستضيف التعاون الاتفاق في بريدة.

الفتح والهلال

يحل متصدر الدوري السعودي الفريق الهلالي ضيفا على فريق الفتح في المباراة التي تقام على استاد الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية بالأحساء، في مباراة يدخلها المضيف الفتحاوي بعد خسارته الأخيرة من فريق النصر توقف رصيده 15 نقطة ، ويسعى لاستعادة عافيته بعض الشيء، وسيدخل المباراة بهدف الخروج بنقطة التعادل على أقل تقدير التي ستعتبر مكسباً كبيراً في ظل قوة خصمه الهلال، وسيعمل على إغلاق المنطقة الخلفية وتكثيف الوسط مع انتهاز أي فرصة في المرتدات لضرب الدفاع الهلالي، ويأمل الفريق في تحييد الخطورة الهلالية في الوسط وإبعادها عن منطقة الخطر، وستكون الهجمات المرتدة سلاح الفريق الأول للوصول للمرمى الهلالي.
على الطرف الآخر يدخل الفريق الهلالي بعدما حقق فوزين متتاليين أمام الأهلي والرائد بعد الخسارة الآسيوية بنقاط الأهلي وتفوق عليهما مستوى ونتيجة ليرفع رصيده إلى 26 نقطة، وسيلعب الهلال مهاجماً منذ البداية وفرض سيطرته على وسط الملعب وتنويع الألعاب من العمق والأطراف في محاولة للتسجيل في وقت مبكر لتسيير الأمور كما يريد على الرغم من الغيابات المؤثِّرة لإصابة أبرز لاعبيه إلا أن البديل الجاهز على قدر كبير من المستوى.

أحد والأهلي

وعلى استاد الأمير محمد بن عبدالعزيز بالمدينة المنورة، يستضيف فريق أحد نظيره فريق الأهلي في مباراة مهمة للفريقين، انتزع أحد فوزاً مهماً أمام القادسية رفع رصيده إلى 12 نقطة، رغم صعوبة اللقاء سيدخل المباراة بهدف الخروج بنقطة التعادل التي ستعتبر مكسباً كبيراً في ظل قوة خصمه الأهلي، وسينتهج مدرب الفريق الأحدي إغلاق المنطقة الخلفية وتكثيف الوسط واللعب على الهجمات المرتدة.
على الطرف الآخر يدخل الفريق الأهلاوي بعدما خسر بنتيجة هدفين للا شيء في الجولة الماضية أمام الهلال توقف رصيده إلى 24 نقطة في وصافة الترتيب، وسيدخل فريق الأهلي من أجل الفوز ولا غيره والمنافسة على الصدارة مجدداً والمضي قدماً وتقليص الفارق على أمل تعثر الفريق الهلالي، وسيلعب الأهلي بنهج هجومي منذ البداية وفرض سيطرته على وسط الملعب.

التعاون والاتفاق

وفي مواجهة مهمة يلتقي التعاون مع الاتفاق على أرضية ملعب مدينة الملك عبدالله ببريدة وتأتي أهمية المباراة نظرًا للحاجة الماسة للنقاط الثلاث لتحسين الأوضاع والتقدم في سلم الترتيب.
فيدخل الفريق التعاوني هذا اللقاء يمتلك 13 نقطة وتعثر في محطة الشباب في آخر مواجهاته ويتطلع للتصحيح والتقدم في سلم الترتيب، وسيحاول الفريق التركيز في المباراة والحصول على نقاطها بواقعية أكبر.
فيما يدخل الاتفاق بحال ليس أفضل من مضيفه التعاون ويخشى الوقوع أكثر والدخول في صراع المؤخرة خصوصًا بعد الخسارة التي مني بها الفريق من الاتحاد، ويدخل الفريق الاتفاقي اللقاء برصيد11 نقطة، وسيكون على أهبة الاستعداد للعودة بالنقاط الثلاث ومحاولة الابتعاد عن شبح الهبوط.