الجيش اليمني يحرر بيحان ويقترب من تطهير شبوة

طباعة التعليقات

جدة ـ محمد أحمد

اقتربت قوات الجيش اليمني، أمس، من تطهير محافظة شبوة بعد معارك ضارية نجم عنها تحرير مديرية بيحان ومناطق أخرى محيطة وانتهت بهروب عناصر الميليشيات الحوثية.
وأكد العميد عبده مجلي، المتحدث الرسمي باسم الجيش اليمني شروع الفرق المتخصصة في تفكيك الألغام التي زرعها الحوثيون في بيحان وبعض المناطق الأخرى تمهيدا لعودة السكان.
وقال مجلي إن الانتصار في جبهة «بيحان وعسيلان» سيمكن الجيش من إكمال عملية التحرير لكامل محافظة شبوة.
من ناحية ثانية، قال المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن «ما يجري حاليا في صنعاء غير مقبول ومخالف للقانون الدولي العام»، مشددا على وجوب «وضع حد فوري لما يتعرض له قادة المؤتمر الشعبي العام والناشطون وأسرهم من تعنيف وترهيب».
وأضاف ولد الشيخ أحمد في تغريدات عبر حسابه في «تويتر»، قائلا: «اجتمعت بمجموعة من كبار قادة المؤتمر الشعبي العام لتقديم خالص التعازي بوفاة الرئيس السابق علي عبد الله صالح وللبحث في أفضل الطرق لإنهاء الصراع في اليمن».