شل لمواد التشحيم تحقق المركز الاول عالميا على مدى 11 عاما على التوالي

85
طباعة التعليقات

حصدت شل لمواد التشحيم المركز الاول عالميا على مدى 11 عاما على التوالي ، إيذانا ببدئه عقدين من الريادة في صناعة مواد التشحيم بلا منازع. وقد تأكد هذا التكريم في الطبعة الخامسة عشرة من نشرة كلاين وشركاه (Kline & Company’s) التي صدرت مؤخرا تحت عنوان “صناعة مواد التشحيم عالميا: تحليل وتقييم السوق : تقرير عام 2016-2026 .

وقد حافظت شل على مركزها الرائد في السوق العالمية بحصة تصل الى 11 ٪ من السوق، من حيث الحجم ، حيث قامت الشركة ببيع ما بين 4400 و 4500 كيلوطن من مواد التشحيم المصنعة بالكامل . وهذا يعادل أكثر من 5 بلیون لتر من المنتج النهائي. وقد توزعت هذه المبيعات بالتساوي تقريبا بين البيع للمستهلك في قطاعات سيارات الركوب والسيارات الصناعية والتجارية.

وبهذه المناسبة ، تحدث وقار إرشاد صديقي ، المدير التنفيذي لشركة الجميح و شل لمواد التشحيم المحدودة ، قائلا:” شل لمواد التشحيم تسير على مسار نمو قوي في جميع الأسواق ، خاصة في المملكة العربية السعودية التي نعمل فيها . نحن نضع استثمارات كبيرة في محفظتنا من العلامات التجارية ، والمنتجات والخدمات وذلك لمواصلة تطوير سلسلة توريد ذات قدرات عالمية . نحن نواصل التطور لمواجهة الفرص والتحديات لبيئة عمل سريعة الخطي ، مع المحافظة على تركيز شديد على تطوير التحالفات الحقيقية ووضع الحلول المرتكزة على العملاء والابتكار من خلال البحوث والتكنولوجيا.”

وأضاف قائلا: ” هذا الاعتراف من كلاين و شركاه تشير الى أننا نسير على الطريق الصحيح ، وهي دليل على تفاني موظفينا في توفير حلول ممتازة لمجموعة متنوعة من العملاء في العديد من القطاعات.”

وقد خلص التقرير إلى أن “شل لمواد التشحيم” هي الشركة الرائدة في السوق وذلك في ثلاثة أسواق فردية من بين 16 سوقا شملها التقرير وهي : ماليزيا ، المملكة المتحدة ، والولايات المتحدة. كما ان الشركة ايضا احتلت المراكز الثلاثة الأولى في عشرة أسواق أخرى وهي : المملكة العربية السعودية، الأرجنتين ، كندا، الصين، ألمانيا، النمسا وسويسرا (DACH)، إندونيسيا، المكسيك، الفلبين، وجنوب أفريقيا وتايلاند.

لتلبية الطلب المتزايد على مواد التشحيم المدفوع من قطاع السيارات والصناعة، استثمرت شركة شل مئات الملايين من الدولارات في سلسلة التوريد التابعة لها ، كما استمرت في خططها لتطوير ورفع مستوى شبكة سلسلة التوريد الخاصة بها عالميا . وهي حتى الآن تمتلك 40 مصنعا لخلط مواد التشحيم ، و 5 مصانع لانتاج زيوت الاساس و 10 مصانع لانتاج شحوم التزييت . و لتتمكن من تلبية الحاجة المتزايدة لمواد التشحيم في قارة اسيا ، تعمل شركة شل حاليا على افتتاح مصنعا جديدا لخلط مواد التشحيم (LOBP ) و مصنعا لانتاج شحوم التزييت (GMP) في تواس ، سنغافورة. هذا التحرك الاستراتيجي لدمج مواقع مصنع خلط مواد التشحيم وانتاج شحوم التزييت سوف يتيح للشركة زيادة قدرتها اللازمة لدعم نمو الطلب المتوقع في المنطقة.

الأكثر مشاهدة في اقتصاد
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...