“اسكوفيير كوليناري” يطمح لبحرنة قطاع الضيافة ويسند اتصالاته الإعلامية لـ “ديلي”

89877788
طباعة التعليقات

قالت مدير مركز اسكوفيير كوليناري للتدريب د. حفصة الغريب أنها تسعى لتحقيق طموحها في رفع نسبة البحرنة في قطاعي الضيافة والمطاعم. وأكدت أن تعاون جميع الأطراف المعنية سيسهل تطبيق الطموح ورفع النسبة من 2 % إلى 20 % خلال سنوات.
جاءت تصريحات د.الغريب على هامش توقيع اتفاقية إدارة ديلي للعلاقات العامة للنشاط الإعلامي للمركز.
وبيّنت د. الغريب أنها أسست مركزاً متخصصاً للتدريب في مجال تقديم الأطعمة والضيافة لرفد القطاع الواعد بعمالة بحرينية متخصصة ومؤهلة. وقالت:” إن نسبة البحرنة في قطاع الضيافة تبلغ 2 %، وللمساهمة في رفع النسبة في القطاع الذي يوفر الكثير من فرص العمل” وواصلت: “افتتحت مركز اسكوفيير كوليناري للتدريب وتواصلت مع الكثير من المؤسسات المهنية في الداخل والخارج، والجهات الرسمية المسؤولة عن التدريب والتوظيف لأحقق طموحي في رفع النسبة المذكورة لـ 20 % خلال فترة قصيرة”.
وأكدت أن الطموح ممكن التحقق بتكاتف الجميع مشيرة للتجربة العُمانية التي رفعت نسبة العُمانيين العاملين في قطاع الضيافة إلى80 %.
وأبدى الرئيس التنفيذي لديلي للعلاقات العامة محمود النشيط سعادته لتولي نشاطي الإعلام والعلاقات العامة للمركز الذي يطمح لرفد سوق العمل ببحرينيين متميزين.
وقال: “ستوظف ديلي خبرتها لإبراز نشاطات المركز والتعريف بأهدافه، وأشكر د. حفصة الغريب على الثقة الكبيرة التي أولتنا إياها “اسكوفيير كوليناري” وسنعمل جاهدين على تقديم الأفضل للمساهمة في تحقيق الطموح ورفع نسبة البحرنة العاملين في قطاع الضيافة”.
وأضاف: “يسعدنا أن نكون عنصراً محفزاً لقطاعات التدريب والتوظيف، خصوصاً مع المبادرات الحكومية التي تشجع على تنويع الاقتصاد ضمن رؤية 2030″.
يذكر أن ديلي ستتولى بموجب الإتفاقية إدارة العمليات الإعلامية بما فيها الإعلام الرقمي وتنظيم التواصل مع المؤسسات الإعلامية الأخرى وخدمات العلاقات العامة لمركز اسكوفيير كوليناري للتدريب.