بوفون.. تاريخي تخطى الكرة والملعب

02
طباعة التعليقات

الدمام –  أحمد الجندي

أشار الإيطالي جيانلويجي بوفون، حارس مرمى نادي يوفنتوس الإيطالي، إلى إمكانية تراجعه عن قرار اعتزاله اللعب الدولي حال اختياره لخوض مباراتين وديتين أمام إنجلترا والأرجنتين في مارس المقبل.
وكان الإيطالي لويجي دي بياجيو، المدير الفني للمنتخب الإيطالي، قد أكد انه يجب على بوفون التراجع عن الاعتزال، ولعب مباراة أخيرة تليق بتاريخه مع المنتخب، حيث كان أخر مبارياته أمام السويد، والتي ودع فيها المنتخب الإيطالي، تصفيات كأس العالم، وغابوا عن المونديال لأول مرة 60 عاما، الذي سينطلق في روسيا يوم 14 يونيو المقبل.
وعلق بوفون لشبكة ميدياست التلفزيونية: «كنت أفكر في قضاء إجازة مع عائلتي لعدة أيام، لكن عندما يحتاجك المنتخب الوطني يجب أن تكون حاضرًا ولا تتخلى عنه».
وأضاف: «لا يوجد ما أضيفه على كلمات دي بياجيو باستثناء أنه تنتابني مشاعر المسؤولية والولاء نحو المنتخب الوطني في هذه المرحلة الانتقالية».
وتابع: «أكرر أن هذه وسيلة لإظهار الولاء والشعور بالمسؤولية نحو إيطاليا،يولد حاليًا منتخب وطني جديد، ولن تكون المباريات الأولى سهلة لأنها أمام الأرجنتين وإنجلترا وأعتقد أن أي لاعب صاحب خبرة يمكن أن يكون مفيدًا في البداية، حتى إذا كان فقط سيمنح النصائح للاعبين الشبان».
وكان بوفون البالغ من العمر 40 عامًا، أعلن اعتزاله الدولي في نوفمبر الماضي، بعد فشل إيطاليا المفاجئ في التأهل لكأس العالم، لينهي مسيرة دولية امتدت على مدار 20 عاما، وشهدت مشاركته في 175 مباراة دولية.

  • استفتاء

    البنية القانونية في الرئاسة العامة لرعاية الشباب :

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...