خلال منتدى علمي في جدة:

خبراء التغذية يناقشون مبادرة "مكونات من مطبخي" ودورها في توفير مكونات بسيطة في الأغذية المعلبة

طباعة التعليقات

04

الالتزام بتبسيط 100% من مكونات المنتجات، زيادة كمية الخضار فيها ودعمها بالمغذيات الدقيقة، مع تقليل كمية الملح والسكر والدهون المشعبة

استضافت “نستله” الشرق الأوسط منتدىً علمياً جمع خبراء التغذية من جميع أنحاء جدة، لمناقشة السبل المبتكرة التي تساهم في تبسيط ١٠٠% من مكونات منتجات الأغذية المعلبة.
وسلط المنتدى الضوء على العلامة التجارية “ماجي” وكيف أرست مكانتها الرائدة في توفير أغذية لذيذة وصحية، وذلك في سياق جهودها الرامية إلى تحقيق الالتزامات الـ 20 تجاه المجتمعات المحلية التي نشرتها نستله الشرق الأوسط بما فيها: “تبسيط مكونات منتجاتنا”، “المساهمة في الحد من خطر نقص التغذية من خلال تدعيم المنتجات بالعناصر الغذائية الدقيقة”، “خفض نسبة الملح، السكريات والدهون المشبعة في منتجاتنا”، و”زيادة الخضار، الحبوب والبقول، المكسرات والبذور في أطعمتنا ومشروباتنا”.
وتمضي ماجي قدماً في توفير منتجات تشمل فقط مكونات معروفة ومفضلة لدى الجميع، وغالباً ما هي “مكونات من مطبخي” ، وهو اسم المبادرة التي أطلقتها ماجي للتعبير عن ومشاركة نتائج رحلة التحول في مسيرتها.
وقالت سارة كنعان، مديرة التغذية، الصحة والعافية في نستله الشرق الأوسط: “ساهم الاستثمار في الدراسات والأبحاث وعمليات التطوير على مدى عقود من الزمن، في تمكين ماجي من إعادة صياغة وابتكار منتجاتها، بحيث تقدم منتجات تحتوي فقط على المكونات المألوفة لدى الجميع، مع الالتزام بالمعايير الغذائية الصارمة والمحافظة على الطعم والنكهة التي أحبها المستهلكون على مدى الأجيال”.
كما قام مهدي كاتانباف، شيف تطوير منتجات ماجي في نستله الشرق الأوسط بتبسيط مكونات شوربة الشوفان ومرقة “ماجي” مع طبقة من الأعشاب الجديدة، كما استعرض للحضور مجموعة من المعلومات والتحديات التي تعترض تقديم وصفات جديدة ذات طعم متميز والحفاظ في الوقت نفسه على خصائص غذائية متوازنة ومكونات مبسطة بالكامل.
وتمضي ماجي قدماً في توفير منتجات تشمل فقط مكونات معروفة ومفضلة لدى الجميع، وغالباً هي “مكونات من مطبخي”، وهو اسم المبادرة التي أطلقتها ماجي للتعبير عن ومشاركة نتائج رحلة التحول في مسيرتها.
وحالياً تقوم منتجات العلامة التجارية التالية: الخلطات، شوربات اكسيلنس، ومرقة الدجاج بالأعشاب الطبيعية التي تم طرحها مؤخراً، بتلبية متطلبات ومعايير التزامات “مكونات من مطبخي”. وبحلول العام 2020، ستلبي كافة منتجات ماجي هذه المعايير. يشار أيضاً أنه تم تقليل الملح تدريجياً في قائمة منتجاتها، لمساعدة الأفراد على الإلتزام بتوصيات منظمة الصحة العالمية بأن لا تزيد كمية الملح المستهلكة يومياً عن 5 جرام. ولتعزيز النكهة، تم إدخال التوابل، والأعشاب، وتقنيات الطبخ المتطورة، بما أدى إلى تقليل الصوديوم بـ 15% في جميع منتجات ماجي خلال الأعوام الثلاثة الماضية.
علاوة على ذلك، تم إزالة الدهون المتحولة من المنتجات كلياً، كما يجري تقليل الدهون المشبعة بشكل متواصل بهدف خفضها. وفي عام 2016، قدمت ماجي 5.1 مليار حصة غذائية مدعمة باليود، والذي يعتبر أحد العناصر الغذائية الضرورية التي تعاني المنطقة من نقص فيها. وتهدف ماجي إلى زيادة هذه الحصص لتصل إلى 5.4 مليار حصة سنوياً بحلول العام 2020.
وأضافت سارة كنعان: “نواصل جهودنا الدؤوبة لتوفير منتجات تشمل فقط مكونات معروفة ومفضلة لدى الجميع، وتشكل التغذية محوراً ترتكز عليه جميع أعمالنا، حيث نحرص على تقليل كمية الملح والدهون، وزيادة المنتجات المدعَمة بالعناصر الغذائية، وإضافة المزيد من المكونات الصحية والمفيدة مثل الشوفان والعدس، إلى جانب العناية بكافة منتجاتنا بدءاً من الحقل وانتهاءً بوصولها إلى المنزل، لكي نتمكن في نهاية المطاف من تقديم أغذية ذات طعم وتساهم وتشجع الأفراد والعائلات على عادات الطهي المنزلي”.

الأكثر مشاهدة في اقتصاد
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...