“بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” تحقق إنجازاً بتصنيع 10 آلاف رأس حفر في المملكة منذ عام 2011

01
طباعة التعليقات

• يتم توريد رؤوس الحفر التي تنتجها الشركة في المملكة إلى “أرامكو السعودية” بنسبة 36% مع تصدير النسبة المتبقية (64%) إلى 41 دولة حول العالم
• تعتبر “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” أول شركة تقوم بتصنيع رؤوس الحفر محلياً وهذا يؤكد التزامها ببرنامج “أرامكو السعودية” لتعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء)
• استقر سجلّ منشأة تصنيع رؤوس الحفر المزودة بقواطع الألماس متعدد البلورات الإنتاجي في الظهران عند تصنيع 50 رأس حفر أسبوعياً على مدار 13 أسبوعاً متتالياً
• يدعم 47 مورداً في السعودية عمليات المنشأة بما يؤسس لسلسلة توريد محلية قوية

حققت شركة “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” (BHGE) إنجازاً جديداً في المملكة العربية السعودية مع نجاح منشأتها لتصنيع رؤوس الحفر في الظهران بإنتاج أكثر من 10 آلاف رأس حفر منذ عام 2011. وفي حين يتم توريد حوالي 36% من رؤوس الحفر المزودة بقواطع الألماس متعددة البلورات إلى “أرامكو السعودية”، يتم تصدير القسم المتبقي إلى 41 دولة حول العالم بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية، والصين، والهند، وروسيا، والأرجنتين، والمملكة المتحدة، والنرويج، وكينيا، ومصر، وتايلاند، وإندونيسيا، وماليزيا، وإيطاليا، وأستراليا وغيرها؛ وهذا يعكس التزام الشركة بتحفيز التصنيع المحلي وتعزيز الصادرات تماشياً مع “رؤية السعودية 2030″.
كما حققت منشأة تصنيع رؤوس الحفر إنجازات أخرى بشراكتها مع 47 مورداً في السعودية- بما في ذلك قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة- لدعم عملياتها بما يؤسس لسلسلة توريد محلية قوية. وحققت المنشأة نسبة توطين بلغت 73%، مما يعكس التزام “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” بتطوير الكفاءات السعودية وتوفير فرص عمل عالية الجودة للمواطنين. كما تخطط الشركة، بالاستفادة من تقنيات التصنيع المتطورة، لزيادة الطاقة الإنتاجية بنسبة 50% في العام القادم علماً أن سجلها الإنتاجي مستقر عند تصنيع 50 رأس حفر أسبوعياً على مدار 13 أسبوعاً متتالياً. وستساعد زيادة الطاقة الإنتاجية على مضاعفة حجم الكوادر البشرية العاملة في المنشأة، وتعزيز الصادرات لتصل إلى 75% من إجمالي حجم الإنتاج.
وقال رامي قاسم، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا والهند: “إن منجزات الإنتاج التي حققتها منشأة تصنيع رؤوس الحفر في الظهران هي دليل واضح على التزامنا بتوطين عمليات التصنيع. ويعد ذلك تتويجاً لشراكتنا مع قطاع الطاقة السعودي على مدى أكثر من 80 عاماً؛ ونحن اليوم ننمو ونتطور بما يتماشى مع تطلعات النمو للمملكة العربية السعودية، ونساهم بتحقيق أهداف ’رؤية السعودية 2030‘ من خلال التركيز على بناء إمكانات التصنيع المحلية وتوفير فرص عمل للمواطنين السعوديين وتعزيز الصادرات. علاوةً على ذلك، فإن نمو المنشأة يتكامل مع برنامج ’أرامكو السعودية‘ لتعزيز القيمة المضافة الإجمالية من خلال تطوير سلاسل توريد محلية عالية القيمة للشركات السعودية الصغيرة والمتوسطة”.
من جانبه قال نك نوفل، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” في المملكة العربية السعودية والبحرين: “تم حفر أول بئر لاستكشاف النفط بكميات تجارية في المملكة العربية السعودية – بئر الدمام رقم 7 (بئر الخير) – باستخدام رؤوس حفر من تصنيع ’بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك‘ مستوردة من الولايات المتحدة الأمريكية. أما اليوم، فتقوم الشركة بتصنيع رؤوس الحفر في المملكة العربية السعودية وتصديرها إلى جميع أنحاء العالم. وقد لعبنا على مر السنوات دوراً محورياً في دعم رسالة ’أرامكو السعودية‘ لتكون المزود الرائد لتوريد الهيدروكربونات إلى العالم، ومن خلال ترسيخ حضورنا المحلي – عن طريق منشآت التصنيع والخدمات في المملكة – سنواصل خدمة شركائنا ودعمهم في الوقت المناسب”.
وتم بناء منشأة تصنيع رؤوس الحفر في الظهران كجزء من استراتيجية “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” لتوطين عمليات التصنيع – ما يجعلها أول شركة تقوم بتصنيع رؤوس الحفر بشكل كامل في المملكة العربية السعودية. وتعتبر المنشأة، التي تبلغ مساحتها 2500 متر مربع، أول منشأة في منطقة الشرق الأوسط تقوم بتصنيع رؤوس الحفر بالكامل من المواد الخام وصولاً إلى المنتجات النهائية على المستوى الإقليمي. ويعمل في المنشأة 80 موظفاً موزعين على أقسام التصنيع والمبيعات والتشغيل، ويشكل المواطنون السعوديون 50% من مجموع المهندسين وفرق المبيعات، و70% من فريق التصنيع. كما حققت المنشأة مستويات عالية من السلامة أثناء العمل، حيث لم يتم التبليغ عن أي حوادث لثلاث سنوات متتالية.
يعمل لدى شركة “بيكر هيوز التابعة لجنرال إلكتريك” 2600 موظف في المملكة العربية السعودية؛ وهي تعد أحد اللاعبين الرئيسيين في سلسلة توريد النفط والغاز في المملكة، حيث تتمتع بحضور قوي بفضل إمكاناتها الكبيرة في مجال تصنيع المعدات الخاصة بحقول النفط. وقامت الشركة برفع قدرة منشأتها الصناعية بمقدار ثلاثة أضعاف لتلبية الطلب المحلي المتزايد على معدات التحكم إضافة إلى التركيز على تحسين إمكانات تصليح وترميم رؤوس الآبار.

02

الأكثر مشاهدة في اقتصاد
  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...