أمير منطقة حائل يفتتح مبنى إدارة النقل ويترأس جلسة مجلس المنطقة بحضور معالي وزير النقل

طباعة التعليقات

حائل –  خالد الحامد

رأس صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل رئيس مجلس المنطقة اليوم, جلسة المجلس الأولى في دورة الانعقاد الثانية للعام المالي 1439 /1440هـ, بحضور معالي وزير النقل المهندس نبيل بن محمد العمودي والوفد المرافق وأعضاء مجلس المنطقة, وذلك في مبنى فرع وزارة النقل الجديد بالمنطقة .
وافتتح سمو الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز, مبنى فرع وزارة النقل الجديد بالمنطقة, وتجول سموه في أروقة المبنى وما يضمه من أقسام .
عقب ذلك, عقدت جلسة مجلس المنطقة التي رحب سموه خلالها بمعالي وزير النقل والوفد المرافق وبأعضاء المجلس, كما رفع سمو أمير منطقة حائل رئيس المجلس باسمه واسم أهالي المنطقة الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -, على ما توليه قيادتنا الرشيدة من دعم لمناطق المملكة كافة بالمشروعات النوعية والمبادرات التي تصب في تحقيق رؤية المملكة 2030 ومن أهمها الطرق الرئيسية المحورية التي تخدم المناطق والمشروعات النوعية ومنها مدينة نيوم ومشروع البحر الأحمر وتطوير مدينة العلاء ومدينة وعد الشمال لتواكب مرحلة التحول .
بعد ذلك, ألقى معالي وزير النقل, كلمة أوضح فيها أن الدولة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ, يولون اهتماماً بالطرق والمبادرات التي تخدم المرحلة القادمة لتحقيق رؤية 2030 لخدمة المواطن وتحقيق التنمية المتوازنة بين المناطق .
فيما أوضح أمين عام مجلس المنطقة المهندس إبراهيم بن عبدالله البدران, أن المجلس استعرض تقريراً عن احتياجات المنطقة من الطرق الرئيسية والفرعية وأولويتها بالمنطقة والمطلوب اعتمادها في ميزانية العام المالي 1440 /1441هـ, كما استعرض المجلس المحلي المشروعات التي تحت التنفيذ والمطلوب سرعة استكمال تنفيذ المحاور الرئيسية منها طريق “حائل /المدينة المنورة”, وطريق “حائل / العلا – الوجه”, وكذلك طريق “حائل / رفحاء”, لما تشكله من بعد تنموي وأمني واقتصادي للمملكة .
وأبان المهندس البدران, أن المجلس استعرض كذلك ما اعتمد هذا العام من مشروعات رئيسية تخدم المواطنين وتعود بالنفع عليهم, كما اتخذ المجلس عددا من التوصيات والقرارات المناسبة .