تعرف على التغيير في السعودية بعد إطلاق برنامج جودة الحياة

طباعة التعليقات

الدمام – الشرق

تدعم خطة تنفيذ برنامج جودة الحياة 2020 الذي تم إطلاقه اليوم رؤيةَ حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده، وتوجيهاتها في تهيئة البيئة اللازمة لتحسين نمط حياة الفرد والأسرة، ولدعم واستحداث خيارات جديدة تعزز المشاركة في الأنشطة الثقافية والترفيهية والرياضية والأنماط الأخرى الملائمة التي تسهم في تعزيز جودة الحياة، وخلق الوظائف، وتعزيز الفرص الاستثمارية وتنويع النشاط الاقتصادي، وتعزيز مكانة المدن السعودية في ترتيب أفضل المدن العالمية.

 

أهداف وطموحات برنامج جودة الحياة 2020

 

وضع البرنامج أهدافاً وتطلعات متعددة في مختلف مناطق المملكة، لضمان تلبية متطلبات مختلف الشرائح الاجتماعية. وقد روعي في البرنامج التقييم الدقيق للمناطق حتى يتم تخصيص المشاريع بشكل دقيق، كما أُخذ بعين الاعتبار عند تصميم الخيارات والبنية التحتية الضرورية في مناطق المملكة الثلاث عشرة عاملُ عدد السكان ومتوسط دخل الأسرة والجغرافيا والمناخ وتفضيلات السكان والبنية التحتية الرئيسية المطلوبة.

 

ونظراً لطبيعة البرنامج، فإنه يسهم في مجموعة واسعة من الأهداف والطموحات المحددة في رؤية 2030، فقد تمّ تحديد 23 هدفاً متعلقة ببرنامج جودة الحياة من بينها أربعة أهداف ترتبط بشكل مباشر بمفهوم نمط الحياة هي:

– تعزيز ممارسة الأنشطة الرياضية في المجتمع.

– تحقيق التميز في عدة رياضات إقليمياً وعالمياً.

– تطوير وتنويع فرص الترفيه لتلبية احتياجات السكان.

– تنمية المساهمة السعودية في الفنون والثقافة.

مرتكزات برنامج جودة الحياة

 

وتم خلال إعداد البرنامج الاعتماد على مرتكزات أساسية تدعم تحسين البنية التحتية ونمط الحياة مع أخرى ممكّنة للوصول إلى الغاية المرجوة وهي:

– تطوير بنى تحتية قوية في مدن المملكة.

– تأمين خدمات شاملة للسكان لتلبية احتياجاتهم المعيشية.

– توفير إطار اجتماعي يمكّن تفاعل المواطنين والمقيمين.

– تطوير بنية تحتية شاملة تخدم نمط الحياة.

– توفير خيارات ذات جودة عالية ومتنوعة لنمط الحياة.

– تحفيز الناس على التفاعل وضمان مشاركتهم من خلال أنشطة وفعاليات خاصّة بنمط الحياة والمجتمع كافة.

– تحديد الإطار التنظيمي المطلوب لتمكين جودة الحياة في كافة الفئات.

– بناء آليات للتمويل تشمل نماذج الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والحوافز والاستثمارات العامّة لتسهيل مشاركة القطاع الخاص.

– التواصل مع جميع أصحاب المصلحة (المواطنين، القطاع الخاص، إلخ) لعرض التقدم الذي أحرزه البرنامج في كل الجوانب.