صناعة الصابون الطبيعي بمهرجان ليالي الخير بالجبيل

طباعة التعليقات

الجبيل الصناعية – محمد الزهراني  

 

فتح مهرجان ليالي الخير الرمضانية بالجبيل الصناعية المجال للمشاركين لإبراز  طاقاتهم وابداعاتهم والتي تمثلت في مشاركة العديد من  الطالبات الجامعيات بمشاريع صغيرة أصبحت مصدر رزق ومنفذ تسويقي لهم.

 

وقالت الأخوات تهاني وبيادر المدني نشارك بمهرجان ليالي الخير الرمضانية ونحن نحمل فكر ومنتج جديد لمشاريع الأسر المنتجة من خلال صناعة الصابون الطبيعي .

وأضافتا، ان هناك ثلاث طرق للتصنيع الصابون. الأولى بالطريقة الباردة وتأخذ شهر ونص إلى أن يتصبن ويكون جاهز، والطريقة الساخنة حيث تطبخ بقدر كهربائي لمدة ساعتين  وتمكث نحو اسبوعين وتكون جاهزة للاستخدام، وتعتمد هذه الطريقتين على اختيار الزيوت بنسب معينة ووضعها في حاسبة الصابون لمعرفة إذا كانت الوصفة صحيحة، أما الطريقة الثالثة تختص بالصابون الجلسرين حيث نقوم بتذويبه وتشكيله وإضافة الالوان والزيوت العطرية .

 

وأشارتا، إلى إن الزيوت المستخدمة في تصنيع الصابون هي الزيوت الأساسية في جميع الوصفات (زيت الزيتون ،زيت جوز الهند )  ويمكن استخدام (زيت النخيل لأفوكادو ، زيت اللوز ،زبدة الشيا )  بالإضافة إلى جميع الزيوت والخامات المستوردة من أمريكا .

 

وأكدت الأخوات مدني ان بدايتهم  مع صناعة الصابون كانت هواية وتحولت عن طريق الدورات المستمرة إلى احترافية وكانت من ضمن  الدورات التي التحقوا  بها دورة مع الاستاذة سعاد الداود ودورات أونلاين من مواقع أمريكية وبريطانية خاصة مع اتجاه أمريكا والدول الأوروبية للمنتجات الطبيعية في السنوات الأخيرة وشهدت زيادة في مبيعات المنتجات الطبيعية  لديهم .

 

من جانبها قالت ام سلطان:  نستهدف من خلال مشروعنا بالمهرجان  وعن طريق تصاميمنا الخاصة الكويتية واسلوبنا المنفرد تصميم أزياء للأطفال والتي يغلب عليها الطابع الشعبي وبأسلوب مختلف  بمزيج من الألوان والإخراج العام للتصميم  وتجد رواجاً كبيراً في المهرجان. حيث تتشابه دول الخليج  في الأزياء نتيجة توافق الجوانب الفكرية والثقافية إلى جانب العادات والتقاليد والحياة الاجتماعية. مضيفة أن الركن يحوي العديد من الازياء النسائية  بتصاميم كويتية مميزة وفريدة.