ضمن حملتها للتبرع بسلة رمضان 

التعاونية تدعم الأسر المتعففة بأكثر من 23 طناً من المواد الغذائية 

التعاونية تدعم الأسر المتعففة بأكثر من 23 طناً من المواد الغذائية

 

09
طباعة التعليقات

ضمن مبادرتها لدعم الأنشطة الخيرية في المجتمع، شاركت التعاونية للتأمين وموظفوها بأكثر من 23 طناً من المواد الغذائية لدعم الأسر المتعففة في الرياض وجدة والمنطقة الشرقية وذلك في إطار الحملة الداخلية التي نظمتها الشركة للتبرع بسلة رمضان.
وقد انتهى فريق المتطوعين من التعاونية بالاشتراك مع ممثلي الجمعيات الخيرية المشاركة في الحملة، من توزيع حوالي 1000سلة رمضانية تحتوي على مؤونة من المواد الغذائية الأساسية قدرها 25 كيلو جرام للسلة الواحدة استفاد منها حوالي 1000 أسرة متعففة.
من جهته أعرب مدير عام التسويق بالتعاونية ماجد أحمد البهيتي عن سعادته بتفاعل موظفي التعاونية وإدارتها مع حملة التبرع بالسلة الرمضانية التي نظمتها الشركة، بالإضافة إلى تطوع عدد من الموظفين والموظفات لإنجاز أعمال التوزيع والمساعدة في إيصال سلة رمضان للمستحقين.
وأوضح البهيتي أن حملة التعاونية لهذا العام شهدت مشاركة الشركة ضمن مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي تنفذها لدعم العمل الخيري وتحفيز الموظفين من خلال تبرعها بمبلغ مماثل لتبرع الموظفين.
وقال البهيتي: إن حملة التبرع بسلة رمضان التي تنظمها التعاونية سنوياً تعبر عن روح التعاون على البر والتقوى التي تحرص عليها التعاونية وموظفوها وتعكس ترابطهم مع كافة فئات المجتمع، وتتوافق مع تعليمات ديننا الإسلامي الذي يحث على الخير خاصة في شهر رمضان.
هذا، وقد أعرب المسؤولون في الجمعيات الخيري المشاركة عن شكرهم وتقديرهم للتعاونية ومنسوبيها على هذه المبادرة التي تعزز من تلاحم المجتمع عبر التفاعل الإيجابي من جميع الأطراف في مثل هذه الحملات وبالتالي تساهم في إفطار وتوفير المؤونة الغذائية لعدد كبير من المتعففين خلال الشهر الكريم.

08

  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...