بحضور تجاوز 25 الف زائر..

الدلم تختم احتفالات "عيدنا فرحه"

طباعة التعليقات

الدلم – الشرق

اختتمت فعاليات عيد الفطر المبارك في منتزه الضاحي شرق محافظة الدلم برعاية محافظ الدلم، ثامر بن عبدالله الشتوي  “عيد الدلم فرحه”.

وشهدت الأيام الماضية إقبالاً كبيراً من أبناء المنطقة وعائلاتهم الذين توافدوا بالآلاف على أماكن الاحتفالات، حيث بدت الفرحة على وجوه الأطفال خاصة الذين وزعت عليهم بلدية الدلم نحو 5000 عيدية و10000 “بالون و 3000 لعبة وزعت على الأطفال الحضور، فضلاً عن توزيع 48 جائزة قيمة بلغت قيمتها بـ 80 ألف ريال تضمنت شاشات بلازما وأي باد وأجهزة ذكية أي فون وسامسونغ وهواوي وأطقم ذهب وزعت على المشاركين في المسابقات والسحوبات، واللافت أن الاحتفالات شهدت مشاركة واسعة من كل أفراد المجتمع.

وبلغ عدد زوار احتفالات “عيد الدلم فرحه” في الثلاث أيام أكثر من 25 ألف زائر استمتع بها الجمهور بكم الهائل من الأنشطة الترفيهية والاجتماعية والفنية والتراثية الشعبية، فن الشعر، والمسيرات الكرنفالية، وركن عيدية الأطفال، والأسر المنتجة، وعروض الألعاب النارية في أجواء آمنة عبرت عن التلاحم بين أبناء الوطن ،وحرص القيادة الرشيدة على دعم مثل هذه الاحتفالات وفق رؤى وطنية ترسخ لمعاني الولاء والانتماء، وقد تفاعل الجمهور مع الإنشاد المبدع الذي كان من ضمن برنامج الاحتفالات وغيرها من الأنشطة الأخرى التي تفاعل معها الجمهور بحفاوة كبيرة.

وفي ختام الفعاليات ثمن رئيس بلدية محافظة الدلم المهندس سليمان بن عبدالله العايد مشاركة أهالي المنطقة في الاحتفالات التي حظيت بأقبال كبير من قبل المواطنين وهو ما كان له أثر كبير في نجاح الفعاليات في عيد الفطر المبارك، مبينا أن الأنشطة المتنوعة لاقت قبولًا من أفراد المجتمع كافة ، خصوصاً أن البلدية عملت على تلبية الاحتياجات، وأشرفت على تنظيم الاحتفالات التي حققت بالفعل أهدافها عبر تنظيم أنشطة ترفيهية وتراثية وشعرية وفنية وفلكلورية حظيت بدعم ورعاية القيادة الرشيدة في الدولة، والتي جرت في إطار حضاري منظم ،وفي بيئة آمنة، وأنه قد تم توزيع آلاف الهدايا على الجمهور منذ بداية الاحتفالات ثاني أيام عيد الفطر وحتى ختامها في اليوم الرابع والأخير. ووجه العايد شكره إلى الجهات المساهمة في نجاح الفعاليات من الأجهزة الأمنية والإدارية.