الملحق الثقافي السعودي في مصر: ذكرى البيعة تعزز من تكاتف الشعب مع قادته

طباعة التعليقات

حائل – فاضل الغيثي

رفع الملحق الثقافي السعودي لدى جمهورية مصر العربية الدكتور خالد النامي، باسمه ونيابة عن منسوبي الملحقية الثقافية بالقاهرة والطلبة السعوديين الدارسين في جمهورية مصر، أسمى التهاني والتبريكات بمناسبة ذكرى البيعة الثانية لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

 

وقال النامي: تحتفل المملكة العربية السعودية هذه الأيام بالذكرى الثانية لبيعة لسيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، حيث تحل هذه المناسبة الغالية والعزيزة على نفوسنا جميعاً، بما تستدعيه من جملة  المعاني والقيم الوطنية العالية، إذ تذكرنا بما دأب عليه الشعب السعودي من تكاتف وتلاحم مع قادته الكرام منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز بن عبد الرحمن آل سعود – رحمه الله – مرورا بأبنائه الملوك ( سعود وفيصل وخالد وفهد وعبدالله ) – رحمهم الله جميعاً – , وصولاً لعهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود.

 

وأضاف: إن بلادنا الغالية تنعم  بفضل من الله بنعم كثيرة، ومن أهمها نعمة الأمن والأمان بفضل الله ثم بفضل جهود قادتنا حفظهم الله وسدد خطاهم، مؤكداً أن شخصية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان هي شخصية فريدة، نالت الاحترام والتقدير عند الشعب السعودي والعالم العربي والإسلامي وجميع قيادات العالم، كما أنه حفظه الله ورعاه من أكثر الشخصيات المؤثرة عالمياً في كافة المجالات (السياسية – لاقتصادية – الثقافية).

 

وعن مسيرة التنمية في هذه البلاد المباركة قال: تتولى الناجحات في رسم خارطة التحول الاقتصادي في رؤية المملكة 2030م ، وبرنامج التحول الوطني 2020م اللذين يقودهما مجلس الاقتصاد والتنمية برئاسة سموه، مما سيسهم في احتفاظ المملكة بمكانتها المتقدمة بين مصاف الدول, ومنافستها في الاقتصاد والمكانة العالمية.

 

وأشار إلى أن التعليم نال الحظ الوافر، حيث واصلت الجامعات الحكومية مسيرتها في تخريج الأجيال والمساهمة في تطور البحث العلمي والصناعات المحلية، والمشاركة في رؤية المملكة 2030م، كما استمر أيضاً برنامج الابتعاث وأصبح المواطن السعودي قادراً على الإبداع والنجاح، والمشاركة في مواصلة التنمية في بلادنا.