ثقافة وفنون الأحساء تدشن “ديوان الشعراء”

طباعة التعليقات

الأحساء – منال الصالح

يدشن منتدى الأدب الشعبي التابع للجنة التراث والفنون الشعبية بثقافة وفنون الاحساء ديوان شعراء المنتدى الشعبي، بعد غد الأربعاء، بمقر الجمعية بالمكتبة العامة بالأحساء، وذلك بتنظيم من الهيئة العامة للثقافة و الجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون.

 

وأوضح؛ رئيس المنتدى الشعبي بالجمعية الشاعر، راشد القناص بأن المنتدى استطاع أن  يجمع ٥٣ شاعراً بدعم من رجال أعمال المهتمين بالشعر الشعبي حيث اشتمل الديوان على ٢٦٥ قصيدة لشعراء من واحة الأحساء وما جاورها.

 

وقال القناص إن الديوان هو الأول للمنتدى منذ تأسيسه إيماناً بما تزخر به الأحساء من شعراء كبار في هذا الفن الجميل مشيرا إلى أن قصائد الشعراء التي تضمنها الديوان تمثل أغراضاً متعددة ما بين الغزل والرثاء والمديح والعتاب .

 

وأكد القناص أن فكرة الديون نبعت من جلسات المنتدى الشعبي بالجمعية وما تمخض عن أمسيات وندوات لأغلب هؤلاء الشعراء وبالتالي أحببنا أن تجمعهم مظلة ديوان شعري يجمع إبداعهم وأن هناك أجزاء أخرى من الديوان نفسه ستأتي لاحقاً لشعراء آخرين لم تنشر قصائدهم.

 

وقدم القناص شكره لرجال الأعمال الذين دعموا مشروع الديوان إيماناً منهم بأن الحركة الشعرية والثقافية في الأحساء تخدم جميع المهتمين بالثقافة وأن هذا العمل سيضيف لمكتبة الشعر الشعبي الشيء الكثير مثنياً بالشكر لنائب رئيس المنتدى الشاعر إبراهيم الحداد والصحفي النشط الاعلامي عبدالله العيد على دعمها المتواصل وتغطية فعاليات جلسات المنتدى الأسبوعية ولمستشاري المنتدى الشاعرين نافع البويت وحمد المفرج لاطلاعهما على قصائد الشعراء واختيارهم النصوص الشعرية المميزة.

 

من جهته أبدى مدير جمعية الثقافة والفنون بالأحساء، علي الغوينم سعادته بهذا الإصدار وتلك الفكرة الرائعة التي من شأنها المحافظة على الشعر والعناية بالموروث الشعبي بأشكاله المتعددة ولعل الشعر أهمها.