نيابة عن ولي العهد.. أمير الرياض يرعى تخريج دورتي الحرب التاسعة و القيادة والأركان

طباعة التعليقات

الرياض – الشرق

نيابة عن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، رعى أمير منقطة الرياض، الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، اليوم, حفل تخريج دورة الحرب التاسعة ودورة القيادة والأركان (44), وذلك بمقر كلية القيادة والأركان.

ولدى وصول أمير الرياض مقر الحفل, كان في استقباله رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الأول الركن فياض بن حامد الرويلي، وقائد كلية القيادة والأركان اللواء الركن علي بن عبدالله القحطاني، وأركانات الكلية.

 

بعد ذلك, بدأ الحفل الخطابي لهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى قائد الكلية كلمة عبر فيها عن سعادته ومنسوبي الكلية كافة برعاية أمير منطقة الرياض لهذا الحفل، مشيراً إلى أن دورة الحرب التاسعة أهلت الضباط في مجال إعداد وتطوير القوات المسلحة والتخطيط لاستخدامها وقياداتها على المستويين الاستراتيجي والعملياتي.

 

وشارك في دورة القيادة والأركان الرابعة والأربعين عدد من ضباط أفرع القوات المسلحة والقوات العسكرية الأخرى, وكذلك عدد 29 ضابطاً من خمسة عشر دولة عربية وإسلامية وصديقة، وذلك لما وصلت إليه كلية القيادة والأركان والقوات المسلحة من مكانة عملية وعسكرية بما وفرته لها قيادتنا الحكيمة من إمكانات ودعم في جميع المجالات.

 

بعدها, ألقيت كلمة الخريجين، تلتها كلمة الخريجين من الدول الشقيقة والصديقة، ثم أعلنت النتائج وتكريم المتفوقين، وتم التقاط الصور التذكارية.