واسى ذويهما عقب استشهادهما غرقًا في أمريكا

أمير نجران: المبتعثان آل راكة خير سفيرين للوطن.. وفخر لكل مسلم

طباعة التعليقات

نجران – مانع آل مهري

أعرب، أمير منطقة نجران، الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، عن فخر واعتزاز كل السعوديين بالعمل الإنساني النبيل الذي قاما به الشابان دهام بن مانع بن جاسر آل راكة، وذيب بن دهام بن جاسر آل راكة، المبتعثان في الولايات المتحدة الأمريكية، واللذان توفيا غرقًا أثناء محاولتهما إنقاذ طفلين غرقا في أحد أنهر ولاية ماساتشوستس.

 

وقال الأمير جلوي في اتصال هاتفي بوالدي المبتعثين: مساء اليوم إن الشابين استشهدا في عمل بطولي مشرف، يجسد ما يتحلى به المواطن السعودي من نبل وشجاعة وإقدام لعمل الخير، والتضحية بالنفس من أجل الإنسانية، وهما خير سفيرين للوطن، ومحل فخر واعتزاز كل سعودي وعربي ومسلم”، سائلا الله أن يتقبلهما من الشهداء، ويجعلهما في عليين مع النبيين والصديقين”.

 

وأكد والدا الشابين اعتزازهما باستشهاد ابنهما في هذا الموقف البطولي والإنساني، مبدين إيمانهم التام بقضاء الله وقدره، ومعبرين عن شكرهما لأمير المنطقة على مواساته، داعين الله أن يجعل سعيه في موازين حسناته، ويحفظه من كل سوء ومكروه.

  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...