معتمدة من هيئة التخصصات الصحية

د. سليمان الحبيب ينظم الدورة المكثفة التاسعة عشر لطب الأطفال

232563232
طباعة التعليقات

تنظم مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية الدورة المكثفة التاسعة عشر لطب الأطفال والمعتمدة من الهيئة السعودية للتخصصات الصحية كساعات تعليم طبي مستمر وذلك خلال الفترة من 15-19 ذو الحجة 1439 هـ الموافق 26-30 أغسطس 2018 م بالمجمع الطبي بالعليا قاعة د.كمكم . وبمشاركة 18أستاذاً ومحاضراً جامعياً من مدينة الملك سعود الطبية ومدينة الملك عبدالعزيز الطبية ومستشفى الملك فيصل التخصصي بالإضافة إلى الدكتور منصور الحواسي نائب وزير الصحة الأسبق، حيث سيقدمون على مدار خمسة أيام نحو 20 محاضرة ، إضافة إلى عدد من الجلسات النقاشية القائمة على الأسئلة المتعددة الخيارات والشرائح في تخصصات الجهاز الهضمي والكبد والكلى والروماتيزم والغدد الصماء والمخ والأعصاب والحساسية والربو وأمراض الدم والأورام والتمثيل الغذائي واضطرابات النوم والأمراض التنفسية والوراثية والمعدية . ذكر ذلك الدكتور عوض العُمري رئيس الشؤون الأكاديمية بالمجموعة .
وقال د. العُمري أن تنظيم هذا الملتقى العلمي في دورته التاسعة عشر يأتي بعد النجاح المنقطع النظير للدورات السابقة ولأكثر من ثمانية عشر عاماً ، والتي شهدت حضوراً كبيراً وشكلت توصياتها تطلعات الأطباء المشاركين . وتستهدف هذه الدورة كافة الممارسين الصحيين في تخصص طب الأطفال وخصوصاً المتقدمين لامتحانات الزمالة البريطانية والسعودية والعربية.
وأضاف د. العُمري أن اللجنة المنظمة حرصت على توفير أفضل السبل الممكنة لتحقيق الفائدة المرجوة من إقامة هذا اللقاء العلمي وتنويع الفعاليات وتعدد الخبرات المشاركة ، من أجل مناقشة آخر المستجدات ذات الصلة بتخصصات طب الأطفال. بالإضافة إلى الأمراض التي تصيب الأطفال وخصوصاً السكري والحساسية وأمراض الدم والجهاز الهضمي والأمراض المعدية والوراثية والصدرية والمخ والأعصاب ومشكلات القلب . وكذلك استعراض مجموعة من الحالات النادرة التي تمت معالجتها بمستشفيات مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية مؤخراً .
واختتم د. العُمري حديثه بدعوة الراغبين بالتسجيل المراسلة عبر البريد الإلكترونيcme@drsulaimanalhabib.com أو التواصل مع إدارة الشؤون الأكاديمية على الهاتف 0115259999 تحويلة 1900 .
الجدير بالذكر أن مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية تسعى إلى إعداد وتنظيم برامج تدريبية تتماشى مع رؤية المملكة 2030 وانطِلاقاً من مسؤولياتِها العلمية والطبية والاجتماعية ، من أجل تحقيق أعلى مستويات الكفاءة للكوادر الوطنية في كافة التخصصاتِ الطبية والتخصصات الصحية والدقيقة منها . وأيضاً تحسين جودة الخدمات المقدمة للمرضى والمراجعين . حيث يتم العمل بشكل دائم على تفعيل وتطوير آليات برامج التعليم الطبي المستمر وفقاً للمنظومة الشاملة التي تقودها وزارة الصحة والهيئة السعودية للتخصصات الصحية .

  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...