محمد دوجان

محمد دوجان

 

يقول ابن عدوان غفر الله له وأطال الله عمره على طاعته ومكنه من أداء حج البيت المعمور ..

كل تكبيرة عانقت الملتزم على ضفاف غفران الرب .

” الله أكبر غافر ألزلاتي “

” داعي الحجيجي إلى ثرى عرفاتي “

شكراً للعاملين في الحج

شكراً لكل رجل ” عسكري ” ومدني “

شكراً لجميع الكشافة

شكراً وشكراً وشكراً

وكتب الله أجركم

الحج شعيرة إسلامية سنوية ؛ تقوم بها البلاد المباركة المملكة العربية السعودية على تنظيمها في كل عام , تستضيف ألوف الحجيج في كل يسر وسهولة في كل رخاء وسخاء في أمن وأمان .

تولي المملكة العربية السعودية جهود مبذولة لراحة حجاج بيت الله الحرام

أهلاً بكم في وطن العطاء والسخاء والأيدي البيضاء.

وأشكر معالي وزير الحج الرجل المبدع والرجل المناسب في المكان المناسب الدكتور محمد صالح طاهر بنتن ” وفقه الله ” .

لاتهمنا بعض الغربان التي تنعق وتصول وتجول ولا تهمنا أذناب إيران

ولا من قال أن إيران شريفة وارتمى بحضنها مع الأسف!

ونسي مواقف المملكة اتجاهه .؟

ونسي دور المملكة ماذا قدمت وماذا أعطت ..؟

شكراً لكل من عمل بالحج صغيراً وكبيراً وشكراً لا تكفي وجزاهم الله كل خير.

لبيك الله أم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك

حج مبرور وسعياً مشكور وذنب مغفور وتجارة لا تبور يا عزيزُ يا غفور

كل عام والحجيج والمملكة العربية السعودية بخير وعافية .