محمد دوجان

محمد دوجان

نعم لماذا السعودية تحديداً ؟
قد يتساءل الكثير والكثير والكثير..؟
لماذا هذه الحملات التي تواجهها المملكة العربية السعودية منذُُ جهيمان ومروراً بتفجيرات عام 1416هـ وتفجيرات عام 1425هـ وتهديدات القاعدة وطالبان وداعش وأحداث الحادي عشر من سبتمبر أيلول عام 2001 م وغيره.
والمصيبة العظمى وفي الآونة الأخيرة تبين لنا أن العدو مننا وفينا مع الأسف !
تبين لنا أن العدو نُحسن له ونعطيه ” البلح ويرمينا بالجمر والحجارة “.
أليست السعودية هي الدولة التي منذُ عشرات السنين وهي تمد يد العون للجميع؟
أليست هي من مدت يد العون لدول العربية كافة؟
وأنا أتحدى وأراهن (بل وسوف أعتزل الكتابة) إذ أن جميع الدول العربية أكلت من خيرات السعودية.؟ ومن يقول غير ذلك فليقابلني ..!
أليست السعودية هي من دعمت جميع الدول الإسلامية المتضررة بسبب المصائب والكوارث الطبيعية؟
أليست السعودية هي من بذلت الغالي والنفيس لتوحيد كلمة العرب ولم شملهم؟
أليست السعودية هي التي قدمت كل المساعدات لفلسطين وغيرها من الدول على مر العصور..؟
أليست السعودية هي تلك الدولة التي قدمت لإيران كل شيء عندما ضربهم ذلك الزلزال ؛ حتى دم مواطنيها تبرعوا وأرسلوا لإيران دم عندما احتاجوا ..؟
أليست السعودية هي من قامت بإعمار كثير من العواصم العربية؟
أليست السعودية هي من قالت على الأمريكان أن لا يدخلوا العراق ونحنُ نعرف كيف نتصرف مع صدام والشعب العراقي بدون تدخل الأمريكان وجاء الكلام على وزير خارجيتها المغفورة له بإذن الله سعود الفيصل؟
أليست السعودية هي الداعم اللوجستي للعالم كافة في تقديم المساعدات المالية والعينية؟
أليس السعوديين هم من فتحوا بيوتهم للفلسطينيين عندما رحلوا من ديارهم وقاموا بإعطائهم كل شيء حتى الإقامة للفلسطيني مجاناً…؟
إذاً لماذا؟
ولماذا؟
ولماذا؟
هذه الحملات التي تُحاك للمملكة؟
اللهم لك الحمد على أن كشفت لنا عدونا من صديقنا.
كانت المملكة ترأف وتعطي إخوتنا العرب والمسلمين ولكن يبدوا أن فريقاً من المسلمين والعرب تولوا وخرجوا على إخوانهم وعادّوهم.
أما عني نفسي أنا ابن عدوان فكمواطن سعودي لا أقول ألا ( تبقى السعودية حرة أبيه شامخة بمليكها وشعبها )
الله أكبر الله أكبر وليخسأ الخاسئون والخونة والعملاء.
رفرفي يا بلادي فأنتِ منار الهدى
حفظ الله السعودية بلاد الحرمين