«هيلتون العالمية» توقع اتفاقية شراكة مع شركة شمول لتطوير أربعة فنادق كبرى في «الأفنيوز – الرياض»

طباعة التعليقات
السيد محمد عبدالعزيز الشايع رئيس مجلس إدارة شركة شمول وشركة المباني و السيد كريس ناسيتا الرئيس والمدير التنفيذي لهيلتون يوقعان اتفاقية شراكة لتطوير وإدارة أربعة فنادق كبرى في الأفنيوز – الرياض تتضمن والدورف استوريا ، كونراد ، هيلتون جاردن ان ، و كانوبي باي هيلتون للمرة الأولى في الشرق الأوسط

السيد محمد عبدالعزيز الشايع رئيس مجلس إدارة شركة شمول وشركة المباني و السيد كريس ناسيتا الرئيس والمدير التنفيذي لهيلتون يوقعان اتفاقية شراكة لتطوير وإدارة أربعة فنادق كبرى في الأفنيوز – الرياض تتضمن والدورف استوريا ، كونراد ، هيلتون جاردن ان ، و كانوبي باي هيلتون للمرة الأولى في الشرق الأوسط

أعلنت شركة هيلتون وشركة شمول القابضة اليوم عن توقيع اتفاقية لتطوير وإدارة أربعة فنادق في الأفنيوز- الرياض، الذي يعتبر أكبر مشروع متعدد الاستخدامات في المملكة العربية السعودية والذي سيتضمن واحداً من أكبر المراكز التجارية في العالم، بمساحة تأجيرية تقدر بـ 400,000 متر مربع وتضم أكثر من 1,300 متجر.
كما سيشمل المشروع الذي تقدر تكلفته بـ 13 مليار ريال سعودي (3.4 مليار دولار) خمسة أبراج متعددة الأغراض، تتألف من فنادق، قاعات مؤتمرات ومعارض، شقق سكنية، مكاتب ومرافق طبية، بالإضافة إلى متاجر التجزئة الفاخرة، والعلامات التجارية العالمية.
ويقع المشروع في مدخل العاصمة الرياض ، على تقاطع طريق الملك سلمان والملك فهد ، وعلى بعد دقائق من مطار الملك خالد الدولي . وعند انتهائه عام 2023 سيصبح المشروع علامة مميزة في علم التصميم في الرياض، ليجسد النجاح الذي حققه الأفنيوز في الكويت بما يتضمنه من مناطق متنوعة لكل منها تصميمه الفريد . كما سيخلق هذا المشروع الضخم، بمراحله المختلفة بدءا من مرحلة التشييد وحتى مرحلة الافتتاح والتشغيل، حوالي 40,000 فرصة وظيفية في مجالات متنوعة.
سيضم المشروع مزيجاً من متاجر التجزئة الفاخرة، والعلامات التجارية الفخمة، بالإضافة الى متاجر تم تصميمها على غرار السوق التقليدي في الرياض فيما يتعلق بالهندسة المعمارية التقليدية لسوق التجزئة في المنطقة. ويعكس التصميم نمط الحياة والثقافة المعاصرة في الرياض، ويضم مجموعة متنوعة من المناطق، صمم كل منها بموضوع مختلف ومتسق في ذات الوقت.
ومن خلال هذه الاتفاقية سيقوم هيلتون بإدارة أربعة من علاماته التجارية الرائدة في الأفنيوز- الرياض، تتضمن فندق ومنتجع والدورف استوريا بـ 350 غرفة، وفندق ومنتجع كونراد الذي سيضم 400 غرفة وفندق هيلتون جاردن إن الذي سيحتوي على 500 غرفة، إضافة إلى فندق كانوبي باي هيلتون بــ 150غرفة، وهو أول فندق لعلامة كانوبي باي هيلتون في الشرق الأوسط.
وعلى هامش توقيع الاتفاقية، قال السيد محمد عبدالعزيز الشايع، رئيس مجلس إدارة شركة “شمول” وشركة “المباني” : “نحن فخورون بشراكتنا مع هيلتون التي نعززها اليوم من خلال مشروع الأفنيوز –الرياض، حيث تعد استكمالا لشراكتنا في مشاريع الأفنيوز الرائدة في المنطقة. وسيجسد الأفنيوز –الرياض وجهة فريدة وأساسية في المنطقة حيث يعتبر أكبر مشاريعنا التوسعية . ووجود أربع علامات تجارية عالمية لهيلتون ضمن المشروع سيخلق وجهة رائعة وخيارات متعددة للمتسوقين والمسافرين من جميع أنحاء المنطقة والعالم في الرياض”.
ومن جهته أعرب “كريس ناسيتا”، الرئيس والمدير التنفيذي لهيلتون، قائلا: ” يعد مجمع الأفنيوز – الرياض فرصة رائعة لهيلتون لتقديم أربع علامات تجارية رائدة للمرة الأولى في مشروع واحد . وأنا فخور بتوقيعنا لهذا المشروع الفريد في عامنا المئة الذي يعد العام الأكثر ديناميكية حتى الآن “.
وتابع “لقد كانت شراكتنا مع السيد محمد عبد العزيز الشايع وفريقه في هذا المشروع أمرا رائعا. ونحن نتطلع إلى مساهمة حقيقية ضمن رؤية المملكة العربية السعودية الخاصة بقطاع السياحة”.
يعزز الإعلان عن هذا التوقيع الشراكة المتنامية مع هيلتون، والتي تضم حاليا فندقين ضمن التوسعة الجديدة في الأفنيوز- الكويت، وهما والدورف أستوريا من فئة الخمس نجوم وفندق هيلتون جاردن ذو الأربع نجوم. بالإضافة إلى فندق هيلتون جاردن إن في الأفنيوز- البحرين.
تماشياً مع رؤية المملكة العربية السعودية لعام 2030 سيعزز الأفنيوز- الرياض من تنامي القطاع السياحي في المملكة العربية السعودية الذي يشكل حالياً حوالي 9.4% من الناتج المحلي الإجمالي، ومن المتوقع أن ترتفع هذه النسبة ما يقارب 5% سنويا على الأقل خلال العشرة أعوام المقبلة.
وستشارك كافة المنشآت الأربعة في برنامج “هيلتون أونورز”، وهو برنامج ولاء للعملاء حائز على الجوائز، ويضم أكثر من 78 مليون عضو.
تأسست شركة شمول القابضة بشراكة تضم شركة المباني، وهي أكبر شركة عقارية في الكويت من حيث القيمة السوقية والتي أحدثت تغييراً في قطاعي السياحة والبيع بالتجزئة بالكويت ، ومجموعة الفوزان ، إحدى الشركات الرائدة في قطاعات التجزئة، والصناعة، والعقارات والتجارة في المملكة العربية السعودية، ومجموعة الشايع، وهي شركة عائلية مقرها الكويت، تأسست عام 1890، و تضم مجموعة من الشركات الرائدة في قطاعات التجارة والتجزئة والعقارات في الشرق الأوسط، وكذلك في الاستثمار والسيارات والمشاريع.
وانطلاقا من رؤية بعيدة المدى ، ومن الإيمان بوجود فرص الاستثمار والتطوير العقاري في المملكة العربية السعودية، طورت الشركة عددا من المشاريع التي يتم تصميمها وتنفيذها وفق أعلى المعايير العالمية، بما يحقق أهداف المستثمرين. تتضمن خطط الشركة حاليا مشروعين رئيسيين في المملكة العربية السعودية، الأفنيوز-الرياض ، و الأفنيوز- الخبر اللذان استُلهِما من نجاح الأفنيوز في الكويت.

  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...