مسؤولون تحدثوا عن آلية دعم البرنامج خلال ورشة عمل بغرفة الشرقية

114  منشأة في قطاعات مختلفة مولها "واعد" بأكثر من 112 مليون دولار

آل الشيخ خلال ورشة العمل

طباعة التعليقات

الدمام - الشرق

عقدت غرفة الشرقية بالتعاون مع مركز أرامكو لريادة الاعمال (واعد) ورشة عمل توعوية حول البرنامج احتضنها المقر الرئيس للغرفة امس الخميس 21 مارس 2019.
وقال عضو مجلس إدارة الغرفة إبراهيم بن محمد ال الشيخ رئيس لجنة الصناعة والطاقة بحضور مدير إدارة القروض في المركز مازن بن عبدالله الاصنج، بان ورشة العمل تهدف الى التعريف بدور البرنامج في دعم وتطوير المحتوى المحلي وتمكين رواد الأعمال من تأسيس وتوسيع منشأتهم عبر برامج تمويلية وتدريبية متنوعة.
وأوضح ال الشيخ بقوله بان برامج دعم وتحفيز ريادة الأعمال تشهد اهتماما كبيرا من قبل القيادة الرشيدة، حيث وضعتها على رأس مُستهدفات رؤية2030م، التي مثلّت نقطة انطلاق جديدة في تنمية وتحقيق استدامة الاقتصاد الوطني، وشجعت على تدشين ودعم البرامج على أنواعها.
وأشار ال الشيخ الى ان برنامج (واعد)، الذي أطلقته شركة أرامكو لأكثر من ثماني سنوات بهدف تشجيع روح المبادرة لدي الأفراد ودعم المستثمرين المحليين، يأتي انسجامًا مع خياراتنا الوطنية نحو اقتصاد متنوع يقوم على المعرفة ويعتمد على الابتكار والتقنية، وغرفة الشرقية إذ تعقد هذه الورشة بالتعاون مع برنامج (واعد)، فإنها تُدرك أهمية رفع الوعي لدى قطاع الأعمال من أبناء المنطقة، بالبرامج التي يُقدمها سواء تلك المتعلقة بالتمويل أو احتضان وتطوير الأعمال.
من جهته قال الاصنج بان شركة أرامكو اطلقت في عام ٢٠١١ مبادرة واعد بعد ادراكها للحاجة الملحة إلى ثلاثة أمور: أولها التركيز على المشاريع ذات الصبغة التقنية والإبتكارية، حيث ستقوم بتحويل الأفكار الإبداعية إلى مشاريع ناجحة مستفيدين في ذلك من خبرات أرامكو السعودية في هذا المجال، وثانيها تنويع الاقتصاد الوطني من خلال دعم المشاريع ذات القيمة المضافة العالية في قطاعات مختلفة وجديدة، حيث نسعى إلى المساعدة في إنشاء منشآت صغيرة ومتوسطة مستدامة قابلة للتوسع، وتوفير بيئة مناسبة لروح الابتكار والإبداع، وثالها تطوير بيئة ريادة الأعمال لتحفيز الشباب والشابات للدخول في هذا المضمار ويصبحوا ملاك مشاريع ناجحين، حيث سنوفر لهم خدمات تعمل على تعزيز روح المبادرة وريادة الأعمال .
ولفت الاصنج الى ان سمات المشاريع التي يدعمها واعد هي: المشاريع المُوفِرة لعدد كبير من الفرص الوظيفية المجزية للشباب، والتي تنطلق من أفكار ابداعية وابتكارية، والمشاريع المهتمة في توطين الصناعات وتقلل اعتمادنا على الواردات، والمشاريع التي تنقل المعرفة والتكنولوجيا لوطننا، والمشاريع الداعمة للمناطق النامية في المملكة، أو تلك المهتمة في التنوع الاقتصادي.
وبين الاصنج بان واعد قدم التمويل الى ١١٤ منشأة في قطاعات مختلفة مثل تقنية المعلومات ومجالات التعليم الاحترافي والصحي وغيرها من المجالات الخدمية والصناعية، وبلغ حجم هذا التمويل أكثر من ١١٢ مليون دولار، مشيرا الى ان هذه المنشآت وغيرها من المنشآت التي سوف يتم تمويلها لاحقاً ستساهم إيجاباً في زيادة القيمة المضافة للاقتصاد الوطني، ومن المتوقع أن تسهم هذه المنشآت في توفير أكثر من 2000 فرصاً وظيفية نوعية لشباب وشابات هذا الوطن، حيث ركزنا في بداياتنا على المنطقة الشرقية ومن ثم توسعنا إلى بقية مناطق المملكة مثل خميس مشيط، عسير، الجوف، جيزان و حائل، كما قدم البرنامج الدعم لـ ٥٠ مشروعا صناعيا و منشآت خدمات صناعية.
يذكر ان ورشة العمل تأتي في إطار الجهود المُشتركة بين غرفة الشرقية ومركز أرامكو لريادة الاعمال (واعد) لأجل رفع وعي قطاع الأعمال في المنطقة بالبرامج التي يُقدمها المركز وسُبل التواصل معه. وفي الختام كرم ال الشيخ ، الضيف المتحدث الاصنج بدرع تذكاري.

حضور لافت لورشة العمل

حضور لافت لورشة العمل

  • استفتاء

    هل تؤيد وضع حد أدنى للأجور في القطاع الخاص ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...