مناقشة تحديات قطاع التدريب الأهلي بغرفة الشرقية

05254
طباعة التعليقات

الدمام - الشرق

أبرزت ورشة عمل نظمتها غرفة الشرقية ضمن أنشطة لجنة التدريب والتعليم، التحديات التي تواجه قطاع التدريب الأهلي، وذلك بحضور المهندس عبدالعزيز بن محمد العواد رئيس لجنة مراكز التدريب الأهلية بغرفة الرياض.
واستعرضت اللجنة خلال الاجتماع الذي عقد الاثنين 18 مارس 2019 بمقر الغرفة الرئيس عددا من التحديات يأتي أهمها: المنافسة غير المتكافئة مع الجامعات والكليات الحكومية والجهات شبة الحكومية التي تقدم برامجا تدريبية باستخدام التجهيزات التي وفرتها الدولة لهم، وتصنيف 4 منشئات تدريبية أهلية بفئة المعاهد ببرنامج نطاقات التابع لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالرغم من وجود اختلافات جوهرية في التكاليف التشغيلية لكل منشأة وهذه المنشآت (مركز،معهد،ومعهد عالي ومعهد لغات)، وبعثرة السوق وانتشار سمة المؤسسات والكيانات الفردية الصغيرة، وعدم وجود تصنيف في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني لمنشئات التدريب الاهلية وفقا لمعايير ومؤشرات معتمدة، وعدم فعالية مشاركة القطاع الخاص في صنع القرار، وكثرة وارتفاع الرسوم على منشئات التدريب الاهلية بالتزامن مع ركود عام أدى الى لضعف اقبال المتدربين على الالتحاق بالبرامج التدريبية مما يشكل صعوبة في استمرار بقاء تلك المنشآت.

  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...