(حقائق في دقائق) يستعرض أسلحة إيران التي استخدمتها المليشيا الحوثية ضد أمن المملكة والأمن الإقليمي والدولي

011 (2)
طباعة التعليقات

جدة - واس

اطلع أصحاب الجلالة والفخامة والسمو قادة وفود 56 دولة مشاركة في القمم الخليجية والعربية والإسلامية على نماذج الصواريخ البالستية والمعدات والأسلحة الإيرانية التي استخدمتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران في استهداف المملكة العربية السعودية ، حيث بلغ عدد الصواريخ التي تم إطلاقها على المملكة أكثر من (225) صاروخًا بالستيًا أحدها حاول استهداف مكة المكرمة.

جاء ذلك في المعرض المقام في الصالة الملكية بمطار الملك عبدالعزيز في جدة بعنوان (حقائق في دقائق) حيث اطلع الضيوف على الصواريخ البالستية الإيرانية التي تمكنت قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي – ولله الحمد – من اعتراضها وتدميرها، وكذلك الطائرات بدون طيار الإيرانية من نوع (أبابيل – راصد) التي جرى التعامل معها وبلغت أكثر من (155) طائرة بدون طيار.

ويضم المعرض نماذجًا من الصواريخ البالستية الإيرانية من نوع (قيام) والطائرات بدون طيار الإيرانية من نوع (أبابيل) والزوارق المفخخة والمسيرة عن بعد, وقاذفات (آر بي جي) وناظور بصري للرصد إيرانية الصنع، وكذلك صاروخ مضاد للدروع ايراني يسمى (دهلوي) استخدمتها المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران في عملياتها العدائية والإرهابية في تهديد أمن المملكة وكذلك الأمن الإقليمي والدولي.

كما ضم المعرض شاشة عرض تلفزيونية تظهر الأدلة المادية بتورط النظام الإيراني بتزويد هذه الأسلحة للمليشيا الحوثية الإرهابية.

الجدير بالذكر أن الصاروخين البالستيين المعروضان تم اعتراضها في محاولتين لاستهداف مكة المكرمة عام (2017م) ومحاولة استهداف العاصمة الرياض عام (2018م).

وقام المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف ” تحالف دعم الشرعية في اليمن ” العقيد الركن تركي المالكي باطلاع القادة المشاركين في القمم الثلاث على تفاصيل تدخلات النظام الإيراني ودعمه للمليشيا الحوثية الإرهابية، وعرض الأدلة المادية بتورط النظام الإيراني.

يذكر أن المعرض أقيم بتنظيم مشترك من وزارة الدفاع ممثلة في قيادة القوات المشتركة ومركز الاتصال والإعلام الجديد بوزارة الخارجية وسفارة المملكة لدى اليمن.