"STARZPLAY" تقدم للأطفال خيارات ترفيهية متنوعة تتضمن مجموعة من الأعمال الكلاسيكية الرائعة

العطلة الصيفية مستمرة مع أروع محتوى ترفيهي عربي للأطفال فقط على "STARZPLAY" 

طباعة التعليقات

ربما يكون الصيف قد شارف على الانتهاء، واقترب موعد العودة إلى المدرسة، لكن الترفيه العائلي من “STARZPLAY” مستمر، لا سيما مع اقتراب العطلة الطويلة احتفالاً بعيد الأضحى المبارك. وتقدم منصة مشاهدة الفيديو حسب الطلب، الرائدة في منطقة الشرق الأوسط مع أكثر من مليون مشترك، للأطفال باقة متنوعة من الأفلام والمسلسلات المفضلة لديهم، والمتوفرة باللغة العربية لتكون مناسبة لجميع الأعمار، للاستمتاع بأروع الأوقات خلال الأسابيع المتبقية من عطلة الصيف.

وبذلك، يمكن لمشتركي “STARZPLAY” تجنب الطقس الحار خلال شهر أغسطس، والتمتع بتجربة سينمائية منزلية استثنائية بكل المقاييس.

يمكن لمشاهدي “STARZPLAY” من الأطفال الاستمتاع بمشاهدة شخصياتهم المفضلة من “شارع سمسم”، مثل “نعمان” و”ملسون” و”شمس” و”أمل” و”راشد” عبر حلقات البرنامج الترفيهي والتعليمي الشهير افتح يا سمسم. وتركز كل حلقة على موضوع هادف، من خلال شخصيات العرائس في جو من المتعة والمرح، مثل فوائد الأكل الصحي وأهمية الدراسة والتعليم، وتكوين الصداقات.

ومن مسلسلات الرسوم المتحركة الكلاسيكية التي حققت شهرة ساحقة في ثمانينيات القرن الماضي، يمكن للأطفال مشاهدة جميع حلقات مسلسل سالي الياباني المدبلج إلى اللغة العربية. ويروي المسلسل قصة ابنة رجل غني تدعى سالي التي تلتحق بمدرسة داخلية في لندن، حيث تتميز بدراستها وتكتسب حب جميع أقرانها. يتوفى والدها وتفلس عائلتها، فتستغل مديرة المدرسة الآنسة “منشن” الموقف وتحاول إتعاسها قدر الإمكان.

وتقدم “STARZPLAY” لمشاهديها العرب الصغار مسلسلات متنوعة مستوحاة من بيئتهم الاجتماعية ومحيطهم الثقافي، مع شخصيات تعبر عن هوية الطفل العربي، مثل ماجد، الذي يروي قصة طفل إماراتي يبلغ من العمر اثنتي عشرة عاما، يفخر بارتداء الملابس الوطنية ويحب القراءة والتمرن، ويتصف بالذكاء وسرعة البديهة والمثابرة؛ وكسلان، قصى الطفل الذي يبلغ من العمر عشرة أعوام ويعيش في حالة من الكسل في كل أوقاته، دون أن يعرف أن الكسل قد يؤدي إلى حدوث مشاكل كثيرة، أو التعرف على قصة حمدون الذي يعود إلى وطنه بعد غياب ليستكشف جذروه ويتعرف على عادات وتقاليد بلاده.

ولكل عشاق إنتاجات “بيكسار” الرائعة من أفلام الرسوم المتحركة، تقدم “STARZPLAY” فرصة مشاهدة أشهر الأفلام التي حققت نجاحات جماهيرية ونقدية ساحقة، بما في ذلك مونسترز، إنك؛ ذا إنكريديبلز؛ وال-إي؛ راتاتوي، إنسايد آوت؛ بريف، والأجزاء الثلاثة الأولى من سلسلة أفلام توي ستوري.

ومن استديوهات “ديزني”، المالكة لـ “بيكسار”، هنالك أيضاً مجموعة من الأفلام التي أصبحت من كلاسيكيات السينما، مثل دمبو، بولت، تانغلد، علاء الدين ومولان. ويمكن للمشتركين مشاهدة فيلم بيوتي آند ذا بيست، وهو إعادة لفيلم الرسوم المتحركة الشهير، وكان واحداً من أكثر الأفلام نجاحاً على شبابيك التذاكر العالمية خلال العقد الماضي.

وتتوفر جميع هذه الأفلام مدبلجة إلى اللغة العربية، لتتاح للأطفال الصغار أيضاً فرصة الانضمام والاستمتاع بالمشاهدة بسهولة مع أسرهم.