وفد إعلامي متعدد الجنسيات يزور مجمع الدوائر الحكومية والتوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام

طباعة التعليقات

مكة المكرمةالشرق

زار وفد إعلامي من مختلف دول العالم، المجمع الحكومي بحمى المشاعر المقدسة والتوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام، للاطلاع على الخدمات التي تقدمها حكومة خادم الحرمين الشريفين لتسهيل أمور حجاج بيت الله الحرام وتقديم أرقى الخدمات لهم.

واستهل الوفد الإعلامي زيارته لمجمع الدوائر الحكومية، حيث كان في استقبالهم المشرف على المجمع الحكومي المهندس سلمان المغربي ومدير عام إدارة الصيانة والتشغيل الأستاذ محمد الزيد، وعدد من المسؤولين، وأطلع الوفد على الخدمات والتجهيزات والتقنيات الحديثة التي يوفرها المجمع الحكومي بحمى المشاعر المقدسة للدوائر التي لا تقدم خدمات مباشرة للحجاج.

وأوضح المهندس سلمان المغربي أن إنشاء المجمع  الحكومي بحمى المشاعر جاء بناءً على موافقة المقام السامي بإخراج الجهات الحكومية التي لا تقدم خدمات مباشرة للحجاج من مشعر منى والتي كانت تشغل مساحة تقدر بـ 300 ألف متر مربع، لهدف زيادة الطاقة الاستيعابية للحجاج بما يقارب 186 ألف حاج، وصدر الأمر السامي الكريم بتكليف وزارة المالية بسرعة إنشاء مجمع حكومي للإدارات والجهات الحكومية التي لا تقدم خدمات مباشرة للحجاج، وقد باشرت الوزارة في اختيار الموقع المناسب للمجمع الذي يقع على محورين رئيسين هما (طريق عرفة2، وطريق الطائف) بمساحة تقدر بمليون ومئة وخمسين متر مربع، حيث انتهت المرحلة الأولى منه والاستفادة منها في نفس العام 1434هـ، فيما اكتملت كافة عناصر المجمع خلال حج عام 1435هـ.، وأشار المغربي إلى أن المجمع يحوي(49) مبني إداري وسكني ويتسع المجمع لـ 10 الأف موظف حكومي.

وفي ذات السياق أطلع الوفد الإعلامي على التوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام، حيث كان في استقبالهم  مدير الإنشاءات بالإنابة بمكتب إدارة المشاريع بوزارة المالية المهندس إبراهيم بن عبدالله  أبو ساعي، حيث اطلع الوفد موضحاً على مراحل أكبر توسعة للمسجد الحرام في التّاريخ لهدف رفع الطّاقة الاستيعابيّة للحرم المكّي من 600,000 مصلٍ إلى ما يزيد عن 1,700,000 مصلٍّ، مشيراً إلى أن التوسعة تشمل مبنى توسعة الحرم، و السّاحات الشّماليّة، ومباني الخدمات (المصاطب)، والجسور الشمالية والجنوبية، و مجمّع الخدمات المركزية، ونفق وعبارة الخدمات، و أنفاق المشاة، وكذلك طريق الدائري الأول.

وأوضح المهندس أبو ساعي أن تنفيذ مبنى توسعة الحرم بمسطح بناء 320,000م2 ويحتوي على 68 صالة لأداء الصلاة تتسع لحوالي 300,000 مصلٍّ، فيما تتسع الساحات الشمالية إلى 280,000 مصلٍّ، كما سيتم توسيع مباني الخدمات (المصاطب) بعد اكتمالها بإذن الله لـ310,000 مصلٍّ، كما تم تنفيذ أربعة جسور للربط بين مبنى التوسعة ومبنى الخدمات بإجمالي مسطح 45,000 م2، تتسع لـ 50.000 مصلٍّ.

كما اطلع الوفد الإعلامي على مشروع توسعة المطاف الهادف إلى رفع عدد الطّائفين من حوالي 50,000 طائف في السّاعة إلى 107,000 طائف في السّاعة ومن حوالي 188,000 مصلٍّ إلى 278,000 مصلٍّ، حيث تمّ تأهيل الرواق القديم ليصبح في نفس منسوب الصحن، وذلك بتفكيك الرواق القديم القائم، وإعادة بنائه باستخدام نفس العناصر التاريخية بالإضافة إلى عناصر أخرى مستحدثة، والمحافظة على الشكل المعماري القائم، كما أطلع الوفد الإعلامي على باب الملك عبد العزيز، والتوسعة السعودية الثالثة، وأنفاق المشاة.

وفي ختام جولتهم عبر الوفد الإعلامي عن إعجابه بما شاهده في التوسعة السعودية الثالثة للمسجد الحرام، مشيدين بجهود خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده ـ حفظهما الله ـ لخدمة ضيوف الرحمن وتقديم أفضل الخدمات والرعاية لهم.

يذكر  أن الوفد ضم عدداً كبيراً من ممثلي وسائل الإعلام العالمية بالتعاون مع وزارة الإعلام، ويمثلون دولاً عربية و أوروبية، وكذلك من شرق آسيا، يتقدمها قناة الإسلام اليوم البريطانية، وسكاي نيوز، وقناة cnn  الإندونيسية، والنهار الجزائرية، وروسيا اليوم، والعديد من القنوات ووسائل الإعلام، وذلك لهدف تعريفهم على الخدمات والإمكانيات والتسهيلات المقدمة لضيوف الرحمن.