“أبوت” تؤكد التزامها بدعم رؤية الهيئة العامة للغذاء والدواء

03
طباعة التعليقات

• رعاية رسمية للمؤتمر والمعرض السنوي للهيئة العامة للغذاء والدواء للعام الثالث على التوالي
• أبوت متواجدة في المملكة لأكثر من 75 عاماً، وتعمل باستمرار على توفير حياة صحية أفضل للمجتمع السعودي

شاركت شركة “أبوت”، الرائدة في قطاع الرعاية الصحية، كراعٍ رسمي، في المؤتمر والمعرض السنوي للهيئة العامة للغذاء والدواء الذي انعقد تحت شعار “تفاعل المستهلك والتنظيم التشريعي لحماية المستهلك”، وذلك خلال الفترة من 30 سبتمبر إلى 2 أكتوبر 2019م، بمدينة الرياض.
وتهدف “أبوت” من خلال هذه المشاركة إلى تعزيز حضورها في المملكة وتسليط الضوء على منتجاتها الجديدة والمبتكرة، وذلك تماشياً مع الخطة الاستراتيجية الصحية التي تعتمدها وزراة الصحة لمواكبة رؤية المملكة 2030.
وبهذه المناسبة، قال المدير العام لشركة “أبوت” في المملكة العربية السعودية عماد موسى: “نحن سعداء بمشاركتنا في هذا الحدث الهام للعام الثالث على التوالي، حيث نسعى من خلال هذه الخطوة إلى دعم استراتيجية المملكة الصحية، وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة، لتعزيز معايير الرعاية الصحية، حيث تفتخر أبوت بتاريخها المديد في المملكة الذي يعود إلى أكثر من 75 عاماً، وفرّت من خلالها، تقنيات طبية ومنتجات صحية ساهمت في تحسين النمط الصحي للمجتمع “.
وخلال مشاركتها في المؤتمر والمعرض السنوي للهيئة العامة للغذاء والدواء، خصصت “أبوت” جناحاً مميّزاً لعرض أحدث حلولها الطبية المبتكرة في المؤتمر والمعرض السنوي للهيئة العامة للغذاء والدواء، كما شاركت في الجلسات وورش العمل التي انعقدت على هامش المؤتمر لمناقشة مواضيع التجارب السريرية للأجهزة الطبية، وأحدث التكنولوجيا الطبية لحماية المرضى.
وفي هذا السياق، قدمت الدكتورة يانا بوزيديفا، المديرة المساعدة لضمان الجودة السريرية في شركة أبوت، ورشة عمل حول الدلائل السريرية للأجهزة الطبية، في حين قدم سمير شاه، نائب رئيس قسم تطوير منتجات البرمجيات في أبوت، عرضاً مرئياً حول الأمن السيبراني لأجهزة القلب، وأهمية الالتزام بحماية المرضى.
ومن جانب آخر، تبنت أبوت نهجاً واضحاً لتعزيز برامج السعودة، حيث تفتخر الشركة بتوظيف ورعاية المواهب السعودية الواعدة، كما تمتلك أبوت نحو 40٪ من الكوادر السعودية الذين يعملون كممثلين طبيين في وحدة المستحضرات الصيدلانية، وذلك في الوقت الذي تعمل فيه الشركة على أن يكون فريق مبيعات هذه الوحدة مكوناً 100% من مواهب سعودية ب بحلول عام 2021، حيث يأتي ذلك كجزء من التزامها بالسعودة.
كما أطلقت الشركة برنامجاً مخصصاً للجامعات، بالتعاون مع 4 جامعات في المملكة، وهي جامعة الملك عبد العزيز، وكلية البترجي الطبية في جدة، وجامعة الملك سعود، وجامعة الأميرة نورة في الرياض. وبموجب هذا البرنامج، ستتعاون أبوت مع المؤسسات الأكاديمية لعقد برامج تدريبية صيفية سنوية للطلاب لإطلاعهم حول الفرص الوظيفية المحتملة في قطاع الرعاية الصحية.
إلى ذلك، أطلقت شركة أبوت في عام 2016 برنامج “Abbott Foundation”، وهو منهج مدته ستة أشهر، يهدف إلى مساعدة الخريجين السعوديين الجدد على بدء حياة مهنية جديدة. والجدير بالذكر، أن أبوت حائزة على لقب “أفضل جهة عمل في المملكة العربية السعودية” لعام 2017 و 2018 و 2019.