تحت شعار "20 عاماً من النجاح"

 "د. سليمان الحبيب" تطلق فعاليات المؤتمر الدولي لطب الطوارئ بمستشفى السويدي 

011 (1)
طباعة التعليقات

بدأ بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالسويدي صباح أمس فعاليات المؤتمر الدولي لطب الطوارئ، الذي تنظمه مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية تحت شعار “20 عاماً من النجاح”، ويحظى المؤتمر باعتماد أكاديمي بواقع “25″ ساعة تعليم وتدريب من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية.
حيث بدأ حفل افتتاح المؤتمر الذي شهد حضوراً كثيفاً، بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى الدكتور عوض العُمري نائب الرئيس المشارك للشؤون الأكاديمية والطبية كلمة، رحب فيها بالمتحدثين والحضور، وقال د. العمري إن المؤتمر يستهدف في المقام الأول أطباء الطوارىء والعناية المركزة “ICU” للكبار والصغار وأطباء طب الاسرة والمجتمع والكوادر التمريضية والمسعفين، وتدريبهم على المهارات الأساسية في التعامل مع مرضى الحالات الطارئة والحرجة من خلال أحدث الأساليب العلمية، وشدد د. العمري على أن أهمية المؤتمر تنبع من حساسية طب الطوارئ كتخصص معني بالتعامل مع الأمراض والإصابات الخطيرة المهددة للحياة ومن التطورات البحثية والتقنية المتسارعة التي يشهدها التخصص بمختلف أقسامه.
واستعرض د. العمري عدداً من إنجازات الشؤون الأكاديمية ومجموعة د. سليمان الحبيب خلال عام 2019 التي من أبرزها تدريب “160″ ألف ممارس صحي، وإطلاق “21″ برنامج زمالة في تخصصات مختلفة وتنظيم عددا من المؤتمرات العلمية في اطار الإهتمام بالتعليم الطبي، لتطوير مستوى الممارسين الصحيين، وكذلك دخول المجموعة في موسوعة “غينس” للأرقام القياسية بأكبر مركز قيادة وتحكم للعناية الحرجة عن بعد على مستوى العالم بسعة تتجاوز “769″ سريراً، وافتتاح مستشفى د. سليمان الحبيب بالخبر، علاوة على نيل الجائزة الوطنية لسلامة المرضى للعام الثاني على التوالي.
من جانبه، أكد رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر والمدير الطبي لأقسام الطوارئ بمستشفيات المجموعة، د. سعد العسيري في كلمته، أن المؤتمر يستعرض آخر المستجدات والأبحاث في طب الطوارىء، ويدير نقاشاً عميقاً حول أحدث أساليب الإنعاش وكذلك علم السموم وأفضل الطرق التعليمية في طب الطوارىء، فضلاً عن مناقشة تكنولوجيا الأشعة الصوتية واستخداماتها في علاج مرضى الحالات الطارئة، وتابع: يشارك في المؤتمر نخبة من الخبراء العالميين من أمريكا وكندا وعدد من دول الشرق الأوسط ، مما يتيح فرصة مناسبة للمستهدفين من الكوادر الطبية العاملة في مجال الطوارئ الاستفادة من علمهم وخبراتهم وتجاربهم، وهو ما سيسهم – إن شاء الله- في الارتقاء بالمستويات العلمية والمهنية للكوادر الطبية العاملة وينعكس ايجاباً على جودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة في أقسام الطوارئ.
وأكد د. العسيري أن المؤتمر يعد من أكبر التجمعات العلمية بالنظر إلى العدد الكبير من الخبرات العالمية والإقليمية والمحلية رفيعة المستوى المشاركة فيه، لافتاً إلى أنه يتميز أيضاً بتزامنه مع الذكرى الـ”20″ لتأسيس زمالة طب الطواري في المملكة، وبالحضور المشرف للجيل الرائد المؤسس للزمالة في حفل الافتتاح.
إلى ذلك شاهد الحضور عرضاً مرئياً عن أقسام الطوارئ بمستشفيات مجموعة د. سليمان الحبيب الطبية، وقد عكس العرض الإمكانيات الكبيرة والتجهيزات الحديثة التي تحظى بها تلك الأقسام.
وفي ختام الحفل بادرت مجموعة د. سليمان الحبيب بتكريم عدداً من الأطباء المؤسسين لزمالة طب الطوارئ بالمملكة، كما كرمت الأطباء المتحدثين في المؤتمر ، بالإضافة إلى الشركات الراعية، وبعد ذلك تم افتتاح المعرض المصاحب الذي يشارك فيه أكثر من “20″ شركة معنية بتقنيات وأجهزة الطوارئ.
الجدير بالذكر أن مجموعة د. سليمان الحبيب منذ تأسيسها تحرص على تنظيم المؤتمرات العلمية السنوية في مختلف التخصصات الطبية بمشاركة خبراء عالميين، وكان آخرها المؤتمر الدولي لطب المخ والأعصاب، وقبله المؤتمر العالمي الرابع لسلامة المرضى بالعناية الحرجة، وذلك بهدف خلق تجربة تعليمية محلية بمعايير ومواصفات دولية، حيث تعتبر المجموعة التعليم الطبي جزءً لا يتجزأ من أهدافها ومرتكزاتها في الرعاية الصحية، وفي هذا الاطار نظمت الشؤون الأكاديمية والطبية بالمجموعة خلال العام 2019م ، “1315″ ورشة عمل استفاد منها “19906″ متدرب، وكذلك تم إنشاء مركز للبحوث الطبية ومراجعة “63″ بحث علمي، وإصدار “4″ أعداد من مجلة د. سليمان الحبيب الطبية، وإطلاق جائزة مجلة د. سليمان الحبيب الطبية للتميُّز البحثي.

011 (2)

 

  • استفتاء

    ما هي التحديات التي تواجه نجاح التجارة الإلكترونية في السعودية ؟

    مشاهدة النتائج

    Loading ... Loading ...