الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

اللجنة القطرية ـ الروسية: نرغب في تأسيس شراكات مثمرة

التاريخ: 5/6/2016

الدوحة ـ الشرق

عقدت اللجنة القطرية-الروسية المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والفني اجتماعها الثاني في العاصمة الروسية موسكو على مدى يومين. وترأس وفد دولة قطر الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة، بينما ترأس وفد روسيا الاتحادية السيد الكسندر نوفاك وزير الطاقة.
وحسب بيان صدر عن وزارة الطاقة والصناعة أمس الأول، فقد أعرب الجانبان عن رغبتهما المشتركة في تعزيز التعاون بين البلدين، وعن اقتناعهما بالإمكانات الكبيرة وفرص التعاون المتاحة لتأسيس شراكات مثمرة بينهما في مجالات عديدة.
واتفق الجانبان على أن المستوى الحالي للتبادل التجاري بين البلدين لا يتناسب مع عمق العلاقة الثنائية والإمكانات الاقتصادية لكل من الدولتين. وأعربا عن رغبتهما في زيادة حجم التبادل التجاري والثقافي والعلمي من خلال تنظيم مزيد من الاجتماعات والزيارات المتبادلة لرجال الأعمال من الجانبين بهدف الإطلاع على فرص الاستثمار المتاحة والقوانين المنظمة للاستثمار الأجنبي في كل من البلدين.
كما تم الاتفاق على مواصلة التنسيق بين القطاعين العام والخاص في البلدين لتعزيز التعاون بينهما في مجالات التجارة والاستثمار والمال والطاقة والصناعة والزراعة والإنشاءات والعلوم والتعليم والثقافة وقطاع الأعمال. يذكر أن عدداً من رجال الأعمال في كل من قطر وروسيا شاركوا في منتدى رجال الأعمال الذي عقد على هامش اجتماعات اللجنة.
وفي ختام الاجتماع قام الدكتور محمد بن صالح السادة وزير الطاقة والصناعة، والسيد الكسندر نوفاك، وزير الطاقة الروسي بالتوقيع على محضر الاجتماع.
واتفق الجانبان على عقد الاجتماع الثالث للجنة في الدوحة خلال العام 2017، على أن يتم الاتفاق على التاريخ المحدد من خلال القنوات الدبلوماسية.