الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

ميدالية «جورج تينت»..«شهادة عالمية» بمساهمات ولي العهد لتحقيق الأمن والسلم الدوليين

الكاتب: رأي الشرق

جاء نيل صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية – حفظه الله – ميدالية «جورج تينت» التي تقدمها وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية للعمل الاستخباراتي المميز في مجال مكافحة الإرهاب، ونظير مساهماته غير المحدودة لتحقيق الأمن والسلم الدوليين؛ جاء ليؤكد مجدّداً نجاحات المملكة في مكافحة الإرهاب. كما أنه يؤكد متانة علاقة المملكة والولايات المتحدة الأمريكية وهي علاقة وصفها ولي العهد بأنها «علاقة تاريخية استراتيجية ولن ينجح من يحاول أن يزرع إسفيناً بين السعودية وأمريكا»، وأن المملكة مستمرة في مواجهة الإرهاب والتطرف في كل مكان فكرياً وأمنياً، وأنه بفضل الله ثم بالجهود التي تبذلها المملكة تم اكتشاف كثير من المخططات الإرهابية التي أُحبطت قبل وقوعها بما في ذلك عمليات كانت موجهة ضد دول صديقة مما ساهم في الحد من وقوع ضحايا بريئة..كما يؤكد رفض المملكة الشديد وإدانتها وشجبها للإرهاب بكافة صوره وأشكاله أياً كان مصدره وأهدافه.
والميدالية كما أكد ولي العهد ثمرة لجهود وتوجيهات قادة المملكة وعلى رأسهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – رعاه الله – وشجاعة رجال الأمن وتعاون المجتمع بكافة أطيافه في محاربة الإرهاب. وأيضاً تؤكد براءة الأديان من المعتقدات والأفعال الشيطانية لهذه الفئات الإرهابية، وأن جميع الآراء الدينية والسياسية والاجتماعية السلبية التي تستخدم الدين كأداة على امتداد التاريخ الإنساني، لا تُعبّر مطلقاً عن حقيقة الدين الذي تنتسب إليه، أو تنسب أفعالها له.