الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

قف بمنتصف الطريق

الكاتب: مداولات
منيرة عبدالسلام

منيرة عبدالسلام

الاتزان بكل شيء جميل وقد ينعكس عليك بالإيجابية، كونك متزن في صلاتك متزن فكرياً، متزن في علاقاتك لا ميل لليمين كثيراً ولا لليسار، اجعل نفسك بالوسط لتسير مستقيماً.
لقد رأيت علاقات كثيرة فشلت بسبب عدم الاتزان، وبيوت هُدمت، ومدارس أغلقت، شيء جميل بأن يكون تفكيرك وسطي بسيط عفوي لا متكلف.
كان لدى زميلي مشكلة، وقد حادثني يومها وهو لا يفقه ما يقول بسبب ضغوطات الحياة، وكانت المشكلة في أسرته التي لم تكن سوية، بل كانت تسير في العدم، زوجته بمنزل وهو بمنزل آخر يمارس حياته من دونها، وقد كان بينهم أبناء ولكن ضاعوا، ومنهم من تشرد، وتهدد لم يدر الموضوع بالاً إلا متأخراً وقد نصحته لله، ولم أرد شيئاً، قلت له: ارجع لزوجتك وأصلح ما كسرت، واجعل اتزانك بالوسط، لا تشدد ولا انفلات بل مساواة بحق كل فرد في بيتك، واحرص على صلاتك كي لا يوسوس لك الشيطان، ولا تزعزعك أفعال البشر الدنيئة وكي ترتاح قليلاً.
وقد غدى يفكر بحديثي كثيراً ولم ألتقي به إلا بعد سنوات وحينما كنت بالمنتزه جالسة أناظر من حولي، عيناي رأت شيئاً جعلني ابتسم طويلاً، زميلي جالس مع أسرته، وهو يضحك تارة، ويركض ويلعب مع أبنائه تارة أخرى، يرى زوجته مبتسماً لها كي تعلم بأنه يحبها كثيراً.
سبحان مغير الأحوال، ومضيت قدماً أقول الاتزان يجعل من صلاتك عهد عند رب العباد، الصلاة عماد الدين، والتمسك بها أمر لا محالة منه، كن قوياً بالله، وبصلاتك، والاتزان بالمشاعر شيء جميل بأن تكون مشاعرك في الحب ما بين عاقل وبين مجنون والاتزان بالأفكار ينعكس عليك في المجتمع، كن متزناً بكل شيء وحتى الأشياء البسيطة تكون أسعد خلق الله.