الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

محافظ هيئة الاتصالات : 32.5 ألف تيرا بايت حجم استهلاك البيانات في موسم حج1440هـ

التاريخ: 14/8/2019

منىواس

رفع معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبد العزيز بن سالم الرويس باسمه وباسم منسوبي الهيئة التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله- بمناسبة نجاح الخطط التشغيلية لقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات خلال موسم حج هذا العام وتوفير أفضل خدمات الاتصالات وبجودة عالية لضيوف الرحمن؛ بما يمكنهم من التواصل مع ذويهم بكل يسر وسهولة.
وقال معالي الدكتور الرويس إن كل تلك النجاحات لم تكن لتتحقق لولا – توفيق الله – ثم دعم وتوجيه القيادة الرشيدة –حفظها الله- بمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العُليا، وصاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، وبمتابعة وإشراف مباشر من معالي وزير الاتصالات وتقنية المعلومات رئيس مجلس إدارة الهيئة المهندس عبدالله بن عامر السواحه ، مقدمًا شكره لجميع منسوبي ومنسوبات قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات الذين ساهمو في تحقيق نجاح الخطط التشغيلية.
وبين معالي الدكتور الرويس أن حج هذا العام شهد زيادة عالية في استخدام خدمات الاتصالات وتقنية‎ المعلومات من زوار الحرمين الشريفين، حيث بلغ معدل المشتركين حوالي 7.4 مليون مشترك يوميًا، وتجاوز حجم المكالمات الصوتية خلال موسم الحج 309 ملايين مكالمة، فيما تجاوز حجم استهلاك البيانات خلال كامل الموسم 32.5 ألف تيرابايت بزيادة قدرها 26% عن العام الفترة المماثلة في العام الماضي.
وأوضح معالي محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أن سرعة التنزيل للإنترنت المتنقل في مكة المكرمة بلغت 44.83 ميجابت/ثانية بنسبة زيادة بلغت 69% مقارنةً بالعام الماضي، فيما وصلت سرعة التنزيل للإنترنت المتنقل في المدينة المنورة 48.14 ميجابت/ثانية بنسبة زيادة 54% مقارنةً بالعام الماضي، وذلك نتيجة لتوفر البنية التحتية المتطورة لشبكات الاتصالات وزيادة سعاته، بالإضافة إلى زيادة في مجموع النطاقات الترددية المخصصة لتقديم خدمات الاتصالات بنسبة 140%.
يذكر أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أطلقت العديد من الفرق الميدانية المتخصصة والمزودة بالإمكانات التقنية لتوظيفها في خدمة زوار الحرمين الشريفين من خلال الإشراف والمتابعة لخدمات الاتصالات وتقنية المعلومات في كل من مكة المكرمة والمدينة المنورة والمنافذ الجوية والبحرية والبرية، والتنسيق بين الجهات الحكومية المعنية؛ لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن في أماكن تواجدهم طوال مدة إقامتهم.