الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

العبدالقادر لـ الشرق: معاناة الركاب من درجات الحرارة أوقفت القطار الإسباني

التاريخ: 1/7/2012

الرياضعلي بلال

أكد الرئيس العام للمؤسسة العامة للخطوط الحديدية بالنيابة المهندس حمد العبدالقادر لـ «الشرق» أن معاناة الركاب من رحلات القطار الإسباني بين الرياض والدمام في الاتجاهين مع اشتداد درجات الحرارة هي السبب الأكبر لإيقاف تشغيل القطار وإخضاعه للاختبارات من قبل فنيين متخصصين من الشركة الصانعة الموجودة حاليا في المملكة. قال العبد القادر إن مشروع القطار الإسباني بدأ بمنافسة عالمية على مستويات عالمية ولم يتقدم لهذا المشروع إلا شركتان من إسبانيا، مشيرا إلى أنه تمت دراسة عطاءات الشركتين وتم اختيار الشركة الأفضل. أضاف قائلاً إن العقد الذي تم توقيعه مع الشركة الإسبانية يتضمن التصميم والتصنيع والتشغيل لمدة سنة والصيانة لمدة أربع سنوات. وقال كانت هناك شركة استشارية تتابع عملية التصميم والتصنيع ولا تزال تتابع حتى تتم عملية التشغيل والصيانة، مشيرا إلى أنه من ضمن شروط المؤسسة العامة للخطوط الحديدية خضوع هذه القطارات لعدة اختبارات في بلد التصنيع وتجارب ثم تخضع للاختبارات في المملكة. وبيّن أن المجموعة التي تم تشغيلها للاختبارات واعتماد تسييرها من قبل الاستشاري المشرف وبدأ تشغيلها ولكن بدأت تخرج بعض الملاحظات وخاصة مع اشتداد درجات الحرارة أدت إلى توقف القطار. ونفى الرئيس العام للمؤسسة العامة الخطوط الحديدية بالنيابة ضيق عربات الركاب، مؤكداً أنها واسعة ومريحة وصممت بمواصفات عالمية وتم تجريبها من قبل مسؤولين في المؤسسة، مشيراً إلى أن الشركة الإسبانية أصبحت الآن في المحك وتسعى لأن تكون لها فرص كثيرة في المنطقة.