الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

البنيان يعرض تقريراً عن نمو السياحة في الشرقية على الأمير محمد بن فهد

التاريخ: 16/7/2012

الدمامعلي آل فرحة

أشاد أمير المنطقة الشرقية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز بما وصلت إليه السياحة في المنطقة من تطور ونمو خلال السنوات الخمس الماضية، وأكد أن هذا لم يكن ليتحقق لولا توفيق الله ثم متابعة ودعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز «حفظهما الله» لتنمية السياحة في المملكة بشكل عام والمنطقة الشرقية بشكل خاص.
جاء ذلك خلال استقباله المدير التنفيذي للهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة الشرقية المهندس عبداللطيف البنيان أمس، وقدم الأخير تقريراً عن السياحة بالمنطقة تضمن ارتفاعاً كبيراً في عدد الفنادق خلال الخمس سنوات الأخيرة إذ ارتفع عدد الفنادق من 45 فندقاً عام 2005م إلى 84 فندقاً قائماً حالياً بالإضافة إلى ثمانية فنادق تحت الإنشاء ومن المتوقع أن يبلغ مجموع الفنادق خلال العامين المقبلين مائة فندق ليصل إجمالي الفنادق بالمنطقة «القائمة والمستقبلية» 109 فنادق، فيما شهد الإشغال الفندقي تنامياً كبيراً بنسبة 66% العام الجاري بدلا من 38% عام 2005م.
وأوضح البنيان أن عدد الجولات الرقابية التي نفذت خلال عام 2011م والنصف الأول من 2012م بلغ 1001 جولة وتم إصدار 153 قرار عقوبات على عدد من قطاعات الإيواء المخالفة. وأشاد أمير المنطقة الشرقية بدور الهيئة في تنشيط صناعة السياحة في المنطقة وتنظيم البرامج والفعاليات والمهرجانات التي تقوم بها القطاعات المختلفة في المنطقة من المراكز الترفيهية والمنشآت السياحية، حضر الاستقبال مدير متحف الدمام الإقليمي عبدالحميد الحشاش.
ومن جهة ثانية، استقبل أمير المنطقة الشرقية أمس، عامر بن راضي بن محزوم الهاجري وإخوانه الذين قدموا الشكر له على مواساتهم في وفاة والدهم الشيخ راضي بن مسفر بن محزوم، داعياً الله أن يرحم فقيدهم ويسكنه فسيح جناته.
وأعرب إخوان الفقيد عن تقديرهم للأمير محمد بن فهد على استقباله لهم وتقديم التعازي ومواساته في وفاة والدهم، مؤكدين أن مواساة وتعازي أمير الشرقية ونائبه الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد تنبع من قيادة مخلصة لأبنائها في المنطقة.