الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

«الكلاسيكو» السعودي بالأرقام

التاريخ: 25/12/2011

كلاسيكو الكرة السعودية بين الهلال والإتحاد، هي المواجهة الأبرز والأقوى في الكرة السعودية، وهي التي تحفظ للدوري السعودي سمعته كل موسم. يلعبان يوم الاثنين أول لقاءاتهما هذا الموسم ضمن منافسات دوري زين للمحترفين، وهو اللقاء الذي تم تأجيله نظراً لمشاركة نادي الاتحاد الآسيوية.

منذ انطلاقة الدوري السعودي بشكل رسمي موسم 1976-1977 التقى الهلال والاتحاد دورياً في 68 مواجهة (باستثناء منافسات المربع الذهبي والدوري المشترك)، كانت حصيلتها 28 فوزاً للهلال، 21 للاتحاد، و19 تعادل.

أحرز الهلال من خلال هذه المباريات 92 هدفاً، 50  منها سجلت بالرياض، فيما أحرز الاتحاد 76 هدف، 30 منها في مدينة الرياض.

 

أكبر فوز هلالي كان في ديسمبر 2009 بخماسية نظيفة، ومن بعدها لم يحقق الهلال أي فوز على الاتحاد، فيما كان أكبر فوز اتحادي على الهلال أيضاً في شهر ديسمبر من عام 2000 عندما فاز على الهلال بأربعة أهداف مقابل لا شيء.

 

السنوات العشر الأخيرة

في المواسم العشرة الأخيرة سيطر الهلال والاتحاد على بطولة الدوري السعودي بشكل كبير، حيث حقق الهلال اللقب خمسة مرات والوصافة ثلاث مرات. وحقق الاتحاد لقب الدوري ثلاث مرات، وكان وصيفاً لخمس مرات.

وفي خلال هذه المواسم العشرة الأخيرة، كثرت التعادلات بشكل واضح في مباريات الفريقين بالدوري بوقوعها 9 مرات من 20 مباراة، بينما فاز الهلال 6 مرات والإتحاد 5.

 

 

هذا الموسم 

الهلال يدخل هذه المباراة بالمركز الثاني وبحوزته 31 نقطة جمعها من 12 مباراة فاز في عشر منها، وخسر واحدة وتعادل في أخرى، وفي حال فوزه بهذه المباراة “المؤجلة” سيتصدر ترتيب الدوري.

أما الاتحاد فلديه مباراة أخرى مؤجلة وترتيبه الخامس بعشرين نقطة، وهجومه هو الأقوى في الدوري بإحرازه 35 هدفاً رغم أنه أقل الفرق لعباً للمباريات. في حين تلقى مرماه 17 هدفاً ولم يستطع الحفاظ على شباكه إلا في مباراتين من أصل 11 مباراة خاضها.

نتيجة المباراة قد تكون حاسمة لأمور كثيرة، كاستمرار المدرب الهلالي توماس دول من عدمه، كما أنها ستكون بمثابة التقييم النهائي لعدد من اللاعبين الأجانب في الفريقين، إذ يبدو أن تغييرات كبيرة ستطالهم في فترة الانتقالات الشتوية.