الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

وفاة 3 أطفال اختناقاً غرب الدمام.. وشهود عيان يتحدثون عن عدم جاهزية فرق الإنقاذ

التاريخ: 1/2/2013

الدمامأحمد العدواني

توفي ثلاثة أطفال فجر أمس، نتيجة الاختناق جراء تماس كهربائي في منزل بحي بدر المعروف سابقا باسم حي «91». وأكد شهود عيان أن الدفاع المدني لم يكن بكامل جاهزيته لإنقاذ الأطفال، رغم انتقاله السريع إلى موقع الحادث، حيث لم يكن مع أفراده المعدات والتجهيزات اللازمة من كمامات وكشافات، كما أن أفراد فرق الإنقاذ انشغلوا بتفريق المتجمهرين من الجيران حول المنزل، الذين جاءوا من باب المساعدة، بعد أن سمعوا نداء استغاثة العائلة – التي خرجت من المنزل – بوجود ثلاثة أطفال في الداخل.
وقال شهود عيان إن الأطفال هم لأقارب صاحب المنزل، الذي يستضيفهم بعد أن تم تعيين والدتهم معلمةً في إحدى المدن البعيدة.
وأكد جار صاحب المنزل المحترق أبو زياد، أنه حاول مرارا التدخل لإنقاذ الموقف، وحث الفرقة على الدخول إلا أن أفراد الفرقة انشغلوا بدفع الجيران عن الحريق. وبيّن جار آخر أن الفرقة الأولى لم تكن مستعدة بفرقة كمامات، ولم تستطع الدخول، باستثناء محاولات فردين من الفرقة حاولا الدخول وخرجا سريعا، نظراً لكمية الدخان الكبيرة.
وأضاف أن الفرقة استخدمت آلة لشفط الدخان من الداخل، فيما حاول جارهم من الجنسية اليمنية وآخر سعودي، اقتحام المنزل، وكسر نافذة البيت والمكيف لإنقاذ الأطفال إلا أنهما لم يستطيعا، فيما تم إخراج الجثث بعد ساعتين من مباشرة الحادث من قِبل الدفاع المدني والهلال الأحمر.
وفي بيان وزعه الناطق الإعلامي لإدارة الدفاع المدني العقيد علي القحطاني، أوضح فيه أن غرفة عمليات الدفاع المدني بالدمام تبلغت عند الساعة 24:00 من صباح أمس، عن نشوب حريق في منزل مكوّن من دورين، وتمت مباشرة الحادث، الذي انحصر في غرفة نوم خاصة بالأطفال مساحتها 4×5 م، بالدور الأرضي، وأنه نتج عن الحادث احتراق كامل للغرفة ووفاة ثلاثة أطفال، هذا ومازال التحقيق جارياً لمعرفة أسباب الحريق.