الانتقال إلى المحتوى  |  النسخة الكاملة

مدير جامعة القصيم: المجالس الاستشارية تحد من التفرد بالقرارات المعنية بالطلاب والطالبات

التاريخ: 11/2/2013

القصيمفهد القحطاني

أكد مدير جامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد الحمودي، أن الجامعة تؤمن بأهمية توسيع قاعدة المشاركة الطلابية في صنع القرار داخل كلياتهم وجامعتهم بشكل عام، وكذلك التأكيد على مبدأ الحوار وتعزيز مفهوم الشفافية وتفعيل قنوات الاتصال بين كافة منظومات العمل داخل الجامعة بهدف الحد من التفرد بالقرارات المعنية بالطلاب والطالبات دون الاستنارة بآرائهم، مشدداً على أن الجامعة، مديراً ووكلاء وعمداء وأعضاء هيئة تدريس وموظفين وموظفات لم يوجدوا إلا خدمة للطلاب والطالبات.
وأوضح خلال تدشينه للقائه الأول بأعضاء وعضوات المجالس الاستشارية الطلابية بالجامعة الذي نظمته وكالة التطوير والتخطيط والجودة، بحضور وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير والجودة الأستاذ الدكتور سليمان اليحيى، وعميد شؤون الطلاب الدكتور خالد الشريدة، وممثلي وممثلات المجالس الاستشارية في كليات البنين والبنات الذين تجاوز عددهم خمسمائة طالب وطالبة، أن الجامعة تسعى من خلال المجالس الاستشارية إلى تحقيق التواصل البناء بين إدارة الجامعة وطلبتها بشكل مباشر، بالإضافة إلى ترسيخ مبدأ الشعور بالمسؤولية لدى ممثلي المجالس الاستشارية وتقديم المشورة لمدير الجامعة وعمداء الكليات من خلال نشر الممارسات الإيجابية وتعزيزها ومعالجة أوجه القصور والسلبيات داخل الجامعة وكلياتها.
وقال الحمودي إن العمل يسير وفق خطة الجامعة الاستراتيجية التي اعتمدت لمدة عشر سنوات (1431 – 1441هـ) وتسعى من خلالها إلى تحقيق تطوير شامل بهدف تعزيز دورها التنموي وتحسين مخرجاتها وخدماتها، مشيرا إلى المشروعات التي تنفذ حالياً بالجامعة كالمستشفى الجامعي ومركز المؤتمرات والمدينة الرياضية وعشرين كلية داخل المدينة الجامعية، بالإضافة لجملة من المشروعات بمحافظات المنطقة.
من جهته، أكد وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير والجودة الأستاذ الدكتور سليمان اليحيى، أن الجامعة على بعد خطوات من أن تكون ثالث جامعة معتمدة مؤسسياً في المملكة من قبل هيئة الاعتماد الوطني. من جهة أخرى، تنظم كلية طب الأسنان بجامعة القصيم في مركز الملك خالد الحضاري ببريدة غدا، الملتقى العلمي الخامس لطلاب وطالبات طب الأسنان بالمملكة بحضور نائب أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل، بمشاركة 15 كلية لطب الأسنان.