656550.jpg

أتنهدُ للذّكرى

أجلسُ الآنَ/ دائماً في المقعدِ الأخيرِ تجلسينَ الآنَ بالصُّدفة ِ في المقعدِ الأخيرِ أُخرج يدي مِن النّافذة، تُدخلينَ يدكِ في الحقيبةِ .. .. أتنهدُ للذّكرى…
اقرأ الخبر
شارك:
تصوير: رائد الحيان

حقدٌ أقلّ

بحقدٍ أقلّ من هذا بكثيرٍ توصّلنا إلى الدّببة وأسماك القرش والتّماسيح وجلبنا الغابة من العدم! بأقلّ من هذا صقلنا السّيوف واخترعنا البنادق زوّدنا رؤوسها بالسّكاكين…
اقرأ الخبر
شارك: